بين تحالف سائرون ، الاثنين، حقيقة خلافه مع الحزب الشيوعي وتهديد الأخير بالانسحاب عقب تحالف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر مع رئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس قائمة الفتح هادي العامري.

وقال عضو التحالف جواد الموسوي  إن “الخلاف داخل الحزب الشيوعي لا يشكل خلافا سياسيا إنما اختلاف في وجهات النظر بين قيادات الحزب”، لافتا الى إن “اغلب قيادي الحزب الشيوعي رحبوا بتحالف الصدر والعبادي والعامري لتشكل الكتلة الأكبر”.

واضاف إن “أمر انسحاب الحزب الشيوعي من تحالف سائرون غير دقيق وعار عن الصحة”، مبينا إن “الحزب الشيوعي لم يضع شرطا على سائرون في قضية التحالفات مع الكتل السياسية”.

وكان مصدر مقرب من سكرتارية الحزب الشيوعي العراقي قد أفاد ، في وقت سابق، بأن “خلافات” سياسية نشبت بين قيادات الحزب بعد تحالف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر مع “تحالف الفتح”، مشيرا الى احتمالية انفصال الحزب عن “تحالف سائرون”.

 

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي وزعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر أعلنا، أول امس السبت، عن تحالف بين ائتلافي النصر وسائرون.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here