بينت النائبة عن حركة التغيير شيرين رضا ، الأربعاء، موقف حركتها من الائتلاف الكردستاني الذي يسعى الى إقامته الحزب الديمقراطي برئاسة مسعود البارزاني للملمة الشتات داخل البيت الكردي، فيما هددت بمقاطعة العملية السياسية في حال عدم اتخاذ إجراءات فعلية بشأن تزوير الانتخابات.

وقالت رضا  إن “حركة التغيير لن تكون جزء من الائتلاف الكردستاني الذي يسعى الى إقامته مسعود البارزاني والاتحاد الوطني”، لافتة الى إن “الحزبين الحاكمين أقدما على سرقة أصوات الناخبين وتزوير الانتخابات ومن المحال التحالف معهم أو الدخول بائتلاف موحد”.

وأضافت إن “غالبية النواب يسعون الى عقد الجلسة الاستثنائية لغرض المطالبة بإعادة الانتخابات أو الذهاب الى عملية العد والفرز اليدوي”، مهددة “بمقاطعة العملية السياسية المقبلة في حال لم يتم اتخاذ الإجراءات الفعلية بحق الفاسدين والمزورين”.

 

وكشفت النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستناني أشواق جاف ، في وقت سابق ، عن حراك “واسع وجاد” داخل البيت الكردي لضم جميع الأحزاب داخل الائتلاف الكردستاني والانطلاق نحو تشكيل الحكومة مع الأحزاب السياسية في بغداد.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here