وصف السفير الامريكي الاسبق في العراق “زلماي خليل زاد”، اليوم الخميس، النجاح في السياسة الامريكية بانه قد اثمر في تحويل السيد “مقتدى الصدر”، رئيس تحالف سائرون، من “عدو” الى “شريك بناء”.

وبين خليل زاد خلال مقابلة صوتية اجراها معه الراديو الوطني الامريكية، حول نتائج الانتخابات العراقية، ان تعريف النجاح بحسب ما اشار، هو القدرة على تحويل العدو الى شريك، متخذا من مسيرة الصدر خلال الفترة الماضية، منذ فترة خدمته في العراق كسفير بين 2005 و 2007، وحتى اليوم، مثالا حيا لذلك النجاح السياسي الامريكي.

واشار زاد الى ان الصدر، الذي حمل السلاح ضد القوات الامريكية سابقا وكان رافضا للعملية السياسية، قد امسى اليوم متبنيا لتلك العملية التي كان يصفها بنتيجة للاحتلال، مبينا، ان هذا التحول قد ظهر مع بدا الصدر عملية تقارب واسعة مع دول الخليج في المنطقة، ومشددا على التفاؤل الامريكي الذي وصفه المصدر بــ “الحذر”، لفوز الصدر.


ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here