حذرت حركة التغيير الكردية، الاربعاء، من التحالف بين الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني وتحالف سائرون بقيادة السيد مقتدى الصدر، مؤكدة ان التحالف لو حصل بين الطرفين فأنه سيضر بسمعة زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر.

 

وقال النائب عن الحركة هوشيار عبد الله   ان “التهنئة التي بعثها البارزاني للسيد مقتدى الصدر بمناسبة فوز تحالف سائرون باغلبية الاصوات، تمثل مغازلة واضحة لانشاء تحالف بين الحزب الديمقراطي الكردستاني وتحالف سائرون”.

 

واضاف ان “التحالف المذكور لو حدث فانه سيضر بسمعة السيد الصدر الذي يحظى باحترام كبير داخل الاقليم”، مبيناً ان “مسعود بارزاني مرفوض من قبل الشعب الكردي وخرج باكثر من تظاهرة ضد سياسات العائلة البارزانية وممارساتها في كردستان”.

 

واوضح عبد الله، أن “حزبي بارزاني وطالباني عملوا على تزوير نتائج الانتخابات، وتلاعبوا بالاصوات من اجل الهيمنة على المشهد السياسي الكردي وتهميش الكتل الاخرى، خاصة ان الدلائل موجودة التي تثبت عملية تزوير النتائج، حيث ان احد المرشحين صوت لنفسه وعند ظهور النتائج لم يجد ذلك المرشح أي صوت له، الامر الذي يثبت تزوير النتائج

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here