عرب رئيس حكومة إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، عن أمله بأن تحل جميع الخلافات مع الحكومة المركزية وفق الدستور، مؤكدا ان إقليم كردستان لا يرغب في القتال لأنه لن يعالج أية مشكلة.

وذكرت حكومة الإقليم في بيان لها، إن “نيجيرفان البارزاني، بحث في اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، الخلافات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان”.

وأضافت، أن “نيجيرفان أشار خلال المكالمة الهاتفية إلى التوترات بين إقليم كردستان وبغداد “، مبينة أن “تيلرسون أبدى قلقه من التوتر القائم بين الطرفين”.

واكد تيلرسون بحسب البيان: “دعم الولايات المتحدة الأمريكية للحقوق الدستورية لإقليم كردستان في العراق”.

كما عبر وزير الخارجية الأمريكي عن “أمله في أن يصبح وقف إطلاق النار والحوار الميداني الجاري بين كردستان والحكومة العراقية الاتحادية، أساساً للحوار السياسي من أجل حل المشاكل بينهما”.

من جانبه، عبر البارزاني عن “قلقه من جهود العراق لمواصلة التقدم العسكري”، مؤكداً الاستعداد الكامل للإقليم لـ “بدء الحوار السياسي من أجل التوصل لحل سلمي”.

كما عبر رئيس حكومة الإقليم عن أمله في أن “تحث الولايات المتحدة بشكل خاص والمجتمع الدولي عموماً، العراق على بدء الحوار وتجنب اتخاذ الإجراءات العسكرية”.

وأكد البارزاني أن “إقليم كردستان لا يرغب في القتال لأنه لن يعالج أية مشكلة، بل نود حل جميع الخلافات مع الحكومة المركزية في إطار الدستور العراقي”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here