كشف النائب في برلمان كردستان، رابون معروف، عن تفاصيل قيام سداد بارزاني، وعناصره، بتعذيبه داخل مبنى البرلمان.

وجاء ذلك في تغريدة للنائب الكردي، والذي يشغل منصب “المتحدث الرسمي باسم تيار “الجيل الجديد” الذي شكله مؤخراً رجل الأعمال الكردي ساشوار عبد الواحد، عبر حسابه تويتر.

وذكر معروف، أن “سداد البارزاني (أحد أفراد عائلة مسعود بارزاني)، جاء الى البرلمان وقام عناصره باحتجازي في غرفة نائب رئيس البرلمان”. وأضاف: “ثم قام هؤلاء العناصر بتعذيبي مدة 4 ساعات وقاموا بتصوير ما حدث”. وقبل عملية “اختطافه”، تعرض معروف لهجوم من قبل صحفيين أكراد، خلال عقده مؤتمر في أربيل، دعا من خلاله مسعود بارزاني، و50 سياسياً الى التنحي ممن وصفهم بالسياسيين القدماء، الى ترك العمل السياسي، فيما أشار الى أن “الفشل الذي وصل اليه الإقليم بمشاركة جميع الأحزاب، وليس بارزاني وحده

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here