: قام رجل أردني بقتل ابنه الرضيع البالغ سنة واحدة من عمره بطريقة مروعة، وألقت الشرطة التايلاندية القبض على الأب بعد إكتشاف جثة الطفل في مياه خليج تايلاند.

وقد أوقف الرجل ويُدعى وائل نبيل سلمان زريقات “52 عاما”، بعدما عثر صيادون في ميناء “باتايا” الرئيسي يوم الاثنين، على جثة الطفل الرضيع، بحسب ما ذكرت وسائل اعلام تايلاندية.

وقال رئيس هيئة الهجرة الرائد سوراخاتي هاكبارن ‘أقر الأب الليلة الماضية بأنه ربط ابنه داخل عربة الأطفال ودفع بها إلى البحر’.

وقد وصل الثنائي إلى الفندق التايلاندي في 6 آذار/مارس، ثم عمد الوالد بعد يومين إلى أخذ الطفل وقال للزوجة إنه عهد به إلى آخرين.

واشتكت الزوجة للسلطات ما أسفر عن توقيف زريقات.

وأضاف سوراخاتي ‘قال الأب إنه غير قادر على تربية الطفل وإنه لا يريد أطفالا. هذه قصة مفجعة’.

وقالت وزارة الخارجية الأردنية وشؤون المغتربين الثلاثاء، إنها تتابع قضية مقتل الطفل الأردني.

ويقوم مركز العمليات بالتنسيق مع الأجهزة المختصة في الأْردن و تايلاند للكشف عن ملابسات هذه الحادثة.

وباشرت السفارة الأردنية إجراءات دفن الطفل في تايلاند بناء على طلب ذويه.

ويواجه المواطن الأردني حكم الإعدام، بموجب الفقرة 289 من القانون الجنائي التايلاندي.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here