‎بحضور خمس من مؤسسي المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية، تلقى ٢٠ شابا وشابة من الناشطين المدنيين المسيحيين تدريبات مكثفة حول رصد وتحليل خطابات الكراهية في الكنيسة المعمدانية الانجيلية ببغداد، وتخلل الورشة التي أدارها المنسق العام لمؤسسة مسارات سعد سلوم، مداخلة للدكتور خليل جندي الباحث في الشأن الايزيدي، كما قدم الدكتور محمد الطريحي عميد كلية العلوم الاسلامية مداخلة عن تحليل خطابات الكراهية الديني، وعرض الدكتور عبد الامير الاسدي تحليلا عن رصد خطابات الكراهية السياسي. و شارك في الورشة احمد كتاو ممثلا عن الشركس في العراق.

يذكر ان الورشة هي جزء من برنامج يتضمن تدريب 800 متطوع في عموم العراق يمثلون فريق الرصد والتحليل في المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية في مؤسسة مسارات بالتعاون مع منظمة كونراد ادنهاور

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here