منحت الأكاديمية السويدية، الجمعة، جائزة نوبل للسلام 2018، إلى العراقية الايزيدة نادية مراد على جهودها لإنهاء استخدام العنف الجنسى كسلاح فى الحرب والصراع المسلح.

وقالت الأكاديمية السويدية إن نادية مراد هى الشاهدة التى تحدثت عن الانتهاكات التى ارتكبت ضد نفسها والآخرين.

يذكر ان نادية مراد باسي طه هي فتاة ايزيدية من قرية كوجو في قضاء سنجار ولدت في سنة 1993، وهي إحدى ضحايا تنظيم داعش الذي قام بأخذها جارية عندهم بعد أن تمكنوا من احتلال منطقتها وقتل أهلها في القرية من بينهم أمها و ستة من أخوانها، وبعد مدة تمكنت من الهروب من التنظيم ووصلت إلى مكان أمن ثم تم ترحيلها إلى المانيا.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here