: أدانت السفارة الامريكية في بغداد، امس الخميس، مقتل المخطوفين على يد تنظيم داعش، معتبرة ذلك دليلا على ان التنظيم “ما زال قادراً” على تنفيذ جرائمه.

 

وعبرت السفارة في منشور على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، اليوم 28 حزيران 2018 عن صدمتها وغضبها لمقتل الضحايا الثمانية الذين اختطفهم تنظيم داعش مؤخراً.

واعتبرت أن “اختطاف هؤلاء العراقيين الشجعان وقتلهم بطريقة بشعة هو دليل اضافي على ان داعش مازال قادرا وملتزما بتنفيذ جرائمه الخسيسة”.

وتقدمت الولايات المتحدة بـ” تعازيها لعوائل الضحايا، متعهدةً بمواصلة العمل جنبا الى جنب مع الحكومة العراقية لمنع عودة ظهور داعش، ومكافحة الارهاب”.

وكان مركز الإعلام الأمني اعلن مساء الاربعاء الماضي في بيان، العثور على جثث المخطوفين الثمانية في طريق ديالى – كركوك.

يذكر أن تنظيم داعش نشر مقطع فيديو لستة عراقيين اختطفهم على طريق كركوك-بغداد، اغلبهم من كربلاء واحدهم من محافظة الانبار.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here