عاد الى بغداد رئيس الوزراء حيدر العبادي بعد زيارة لليابان استمرت عدة ايام.

وذكر المكتب الإعلامي للعبادي اليوم :” ان أبرز ما تحقق خلال الزيارة هو توقيع اتفاقية مع الجانب الياباني تخص اكمال مشروع ماء البصرة الكبير /الهارثة/ لتوفير الماء لأهالي مدينة البصرة، واتفاقية تخص استصلاح اراض بين الفرات ودجلة في قطاع الري المرحلة الثانية، .

واشار الى رئيس الوزراء الياباني في استجابة لما عرضه العبادي قرر تقليل المخاطر لتواجد اليابانيين في العراق مما سيساعد على دخول الشركات اليابانية والمستثمرين اليابانيين الى العراق “. 

وأضاف المكتب الإعلامي :” ان رئيس شركة /سوميتومو/ التجارية كوني هارو ناكامورا أبدى استعداده لإنشاء معامل لتصنيع السيارات اليابانية وخدمات ما بعد البيع، كما تم الاتفاق على توسيع مكتب منظمة التجارة الخارجية اليابانية /جيترو/ في العراق بعد لقاء العبادي بمديرها هيرو يوكي ايشيد وموافقة الشركة على ارسال شركاتها للاستثمار في العراق “.

وتابع :” أبدت شركة /تويو اينجينيرنك كوربوريشن/ ابدت هي الاخرى استعدادها لاستثمار الغاز المصاحب في العراق وايجاد واردات للدولة منه بدلا من حرقه، كما أكدت شركة /تويوتا تسوشو كوربيشن/ أنها ستوفر محطات كهربائية ثابتة ومتنقلة واليات انشائية حيث سيتم توفير 4 محطات كهربائية سعة 400 /كي في / في ميسان والمثنى وشط العرب والشطرة، كما ستوفر شركة /تويوتا تسوشو كوربيشن/ 12 محطة متنقلة 132 كي في وسيدخل معظمها للعمل قبل صيف 2018 لزيادة معدلات انتاج الطاقة الكهربائية في العراق “.

وبين :” ان رئيس شركة /ميتسيوبيشي/ هيتاشي بور ابدى استعداد شركته لدعم العراق في مجال الاعمار والقيام بالعديد من المشاريع في البلد وتأهيل محطة كهرباء الهارثة في البصرة وامكانية توسيعها لتوفير الطاقة الكهربائية لاهالي البصرة، كما أبدى رئيس شركة جابيكس السيد هيديشي اوكادا استعداد الشركة لزيادة الاستثمارات في القطاع النفطي وبالاخص في محافظة الناصرية وزيادتها الى 4.5 مليار دولار والتي ستوفر فرص عمل للمواطنين في المحافظة اضافة الى انشاء مراكز تدريب وتطوير للخبرات العراقية “./انتهى م

 
مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here