بين تمدد داعش وتمدد الحشد الشعبي!

عدد القراءات : 3533
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بين تمدد داعش وتمدد الحشد الشعبي!

كتب الصحفي احمد عبد السادة في صفحته التفاعلية الفيس بوك

أمير الديانة الأيزيدية في العراق والعالم (تحسين سعيد بك) يشكر الحشد الشعبي على تحريره لمناطق الأيزيديين وتسليمها لأهلها ويدعو الشباب الأيزيدي للانضمام لتشكيلات الحشد. هذا خبر لا يمكن أن يكون خبرا عابرا وعاديا أبدا، لأنه أولا خبر يترجم الرسالة الإنسانية للحشد، ولأنه ثانيا يؤكد التمدد الايجابي للحشد، ذلك التمدد الذي استند إلى التضحية والبطولة والرحمة والإنسانية والمروءة بالعكس من تمدد داعش الذي استند إلى الوحشية والإرهاب والغدر والتنكيل بالضعفاء.

إن تجربة الحشد الشعبي الكبيرة بتضحياتها وبطولاتها وانتصاراتها وصورها الإنسانية دفعت أبناء المكونات العراقية المنكوبة كالمسيحيين والتركمان والأيزيديين إلى الاحتماء بالحشد والانضمام اليه لأنهم وجدوا فيه الشقيق المضحي الأكبر والحامي الحقيقي لهم من إرهاب داعش وحواضنها، ولهذا شاهدنا نشوء تشكيلات حشدية مكوناتية عدة كالحشد المسيحي والحشد التركماني والحشد العشائري ومؤخرا الحشد الأيزيدي.

إن تجربة داعش الدموية ستتقلص وستزول تدريجيا رغم رفعها لشعار (باقية وتتمدد)، لأنها تجربة أساسها التوحش والإرهاب، في حين أن تجربة الحشد الشعبي تمددت وستبقى تتمدد لأن أساسها البطولة والتضحية والإنسانية، وهو أساس راسخ وخالد في الضمير الانساني وفي ضمير التاريخ أيضا.

 

شتان بين التجربتين.. وشتان بين التمددين!

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
الحشد الشعبي يقتل عدداً من الدواعش باشتباكات شرق الدور
سنّة العراق ماذا تريدون وإلى أين ؟؟؟
ماذا تعلم عن الطائفة البكداشية
منبئ جوي: العراق يتعرض لأقوى موجة حر في أيام العيد
ماذا يحدث عندما تتوقف عن ممارسة العلاقة الحميمية لمدة طويلة؟
مفاجأة صادمة .. عميل استخبارات بريطاني يكشف سرّ موت الأميرة ديانا... قتلتها لهذا السبب وبأمر ملكي
استشهاد 12 مدنيا واصابة اكثر من 20 بتفجير انتحاري غرب الموصل
تحرير كنيسة شمعون في ايمن الموصل
الشمري يتهم الوطني بالاستجابة للضغوط السنية في اشراك المطلوبين بالعملية السياسية
البدء بصب الركائز التجريبية لصالة المسافرين في مطار كربلاء
مسيرات حاشدة في بغداد وعدد من المحافظات احتفاءً بيوم القدس العالمي
خلية الإعلام الحربي : ضبط أعتدة مختلفة خلال حملة تفتيش في قرى بتكريت
القبض على 30 من المطلوبين للقضاء او المشتبه بهم في عملية امنية باحياء كركوك
5 أعشاب سحرية.. تقوي الذاكرة وتساعد على التركيز!
من هو وزير الداخلية السعودي الجديد؟
الأكثر شعبية
بالفيديو..مشاجرة بين الأمراء السعوديين اثناء مبايعة محمد بن سلمان
العبادي يزور إيران اليوم لبحث مرحلة ما بعد داعش والتعاون الاقتصادي
سيناتور أمريكي: الإرهاب مصدره السعودية وليس ايران
مجتهد يكشف خفايا الانقلاب السياسي في السعودية
ساعة الصّفر حُدّدت.. ماذا أخفت الصواريخ الإيرانيّة على دير الزّور؟
الملك السعودي يعزل ابن نايف ويعين ابنه محمد وليا للعهد
الأزمة الخليجية: هل يُعزل "بن نايف" بتهمة التخابر مع قطر؟
فيان دخيل: داعش أحرق الكثير من النساء "الشيعيات" في تلعفر
مقتل عدد من كبار قيادات داعش بينهم السعودي سعد الحسيني اثر الهجوم الصاروخي الايراني
وصفة سحرية صدق أو لا تصدق .. وقل وداعاً لمرض السكري والوزن الزائد
الصحافة العالمية تفضح دهاليز نقل كرسي العرش في السعودية
لندن.. دهس مصلين خارجين من صلاة التراويح
حبة دواء تخلصك من "الشيب"!
الاعرجي : 155 سجينا عراقيا في السعودية والكويت ..نعمل على اعادة اكبر عدد منهم
بعد صيام شهر.. هذا ما يجري للأوعية الدموية في جسمك!
قطر تسرب للعراق أسماء القيادات السعودية التي شكلت تنظيمي القاعدة وداعش في العراق
بالوثيقة.. اسرة مؤسس الوهابية تتبرأ من امير قطر ووالده
ثلاثة خيارات صعبة امام قطر .. وهل ستتحقق نبوءة “الساحر” الأمريكي شابيرو ؟
إنقلاب وشيك داخل الإمارة .. تفاصيل خطة تقسيم قطر بين الإمارات والسعودية
الإمارات وسفيرها العتيبة، لَعب بالنار أم سقوط الأقنعة؟!
اردوغان يزيد التوتر بين قطر والسعودية بقرار رئاسي مفاجئ!
كيف تحول نسب آل سعود من نسل يهود الدونمة إلى نسب النبي؟
قطر تفجرها وتوجه ضربة قوية للامارات!
آلاء طالباني: عشيرة طالباني اصلها يعود لبني اسد
القضاء النمساوي "يخفف" الحكم على لاجئ عراقي اغتصب طفلا في مسبح والسبب..
بعد 12 عاما.. موفق الربيعي: صدام لم يعدم في عيد الاضحى
بالفيديو..مشاجرة بين الأمراء السعوديين اثناء مبايعة محمد بن سلمان
العيساوي والهاشمي والخنجر يجتمعون في واشنطن تحضيراً لـ”انقرة 2″
العبادي يزور إيران اليوم لبحث مرحلة ما بعد داعش والتعاون الاقتصادي
لماذا رفض الأمير تميم دعوة ترامب والذهاب الى واشنطن؟ وهل كان يخشى احتجازه ؟