الجيش السوري يستعيد البو كمال اخر معقل لداعش ويحشد لاستعادة ادلب

عدد القراءات : 709
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجيش السوري يستعيد البو كمال اخر معقل لداعش ويحشد لاستعادة ادلب

 تمكّن الجيش السوري والحلفاء اليوم الخميس من استعادة البوكمال السورية على الحدود العراقية، آخر معقل كبير لتنظيم داعش في سوريا لكن مصادر حقوقية تحدثت عن استمرار الاشتباكات في بعض أحياء المدينة، كما تقدم الجيش والحلفاء لتأمين طريق حماة-حلب الشريان الحيوي، ويتأهب لاستعادة إدلب من المسلحين.

وكانت قد إلتقت قوات الجيش السوري وحزب الله بالقوات العراقية الموجودة في الجانب العراقي من الحدود في محيط البوكمال بحسب الإعلام الحربي السوري، وصدت هجوما لتنظيم داعش الارهابي على مواقعها في المحطة النفطية الثانية، وقتلت بعض مسلحيه خلال المعارك.

كما قال مصدر ميداني أن قوات كبيرة من الجيش السوري وحزب الله تقدمت لتصل إلى أطراف جنوب البوكمال، ثم عبرت جزء منها إلى الجهة العراقية بمساعدة من الحشد الشعبي العراقي، لتلتف حول البوكمال وتصل إلى أطرافها الشمالية بحسب المصدر نفسه.

من جانبها قالت وكالة الأنباء الألمانية نقلا عن مصدر عسكري سوري: إن قوات الجيش السوري والقوات الرديفة سيطرت على مدينة البوكمال، بعد تأمين طريق لمسلحي تنظيم داعش وانتقالهم إلى ضفة نهر الفرات الشرقية.

 

وأكد المصدر أن القوات بدأت الانتشار المحدود في مدينة البوكمال، ولتأمين محاورها الرئيسية ومن ثم القيام بعمليات التمشيط ونزع الألغام والعبوات التي زرعها تنظيم داعش الارهابي.

من جهتها لفتت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إلى أن تقدم الجيش السوري وحلفائه في البوكمال جاء بعد التقاء وحدات من الجيش وحلفائه مع القوات العراقية عند الحدود بين البلدين، بعد تطهير المنطقة من فلول تنظيم داعش وعزل مساحات واسعة ينتشر فيها مسلحو التنظيم بين الأراضي السورية والعراقية.

ويوم أمس الأربعاء سقط أربعة مدنيين -بينهم طفلان وامرأة قتلى في قصف جوي من طائرات التحالف الأمريكي على معبر فوق نهر الفرات في قرية السيال القريبة من مدينة البوكمال شرق دير الزور، كما تعرضت مدينة العشارة وبلدتا الجلاء وصبيخان ومناطق أخرى لقصف مشابه.

وعلى الجانب العراقي كانت قد طردت القوات الحكومية الأسبوع الماضي تنظيم داعش الارهابي من قضاء القائم العراقي المقابل لمدينة البوكمال السورية.

وكشفت تقديرات الأمم المتحدة عن أن المعارك المستمرة باتجاه البوكمال منذ أسابيع أجبرت نحو 120 ألف شخص على النزوح من المدينة، قامت القوات العراقية المشتركة بحمايتهم.

والبوكمال التي تعدّ آخر معاقل داعش الارهابي في سوريا تقع في ريف دير الزور على الجانب الغربي من نهر الفرات وقريبة من الحدود العراقية من جهة القائم، ويقاتل إلى جانب الجيش السوري في جبهات ريف دير الزور الجنوبي.. قوات من الحرس الثوري الايراني، وحزب الله  اللبناني.

 

وعلى جبهة ريف حماة التي كانت تعجّ بالارهابيين، أطلق الجيش السوري وحلفاؤه عمليات عسكرية واسعة لاستئصال الإرهاب من الخاصرة الشمالية الشرقية لريف حماة الشمالي وإعادة الحياة والأمان للقرى التابعة لناحية الرهجان، ولتأمين طريق حماة- حلب الشريان الحيوي ومنع اختراقات المجموعات الإرهابية المتكررة عليه مما يؤمن تحرير كامل المنطقة الوسطى والشمالية في سوريا.

واعتمدت استراتيجية الجيش السوري في ريف حماة على خطة تقطيع أوصال المجموعات الإرهابية التي تتزعمها جبهة النصرة في المناطق الشرقية لحماة من خلال فرض مظلة نارية على جميع البلدات التي ترزح تحت نير الإرهاب، وعزل تلك المجموعات المتحصنة حتى تتم إعادة الأمن الى كامل المنطقة.

 

وذكر قائد عسكري سوري: إن وحدات من الجيش بدأت في عملياتها العسكرية في هذا الجيب منذ الـ 25 من تشرين الأول الماضي، واعتمدت على كسر التحصينات التي أقامها مسلحو جبهة النصرة الارهابية على مسافة يزيد طولها على 30 كيلو مترا موازية لطريق حماة حلب الدولي من الجهة الشمالية في المنطقة الواقعة شمال أثريا وشمال قرية الشيخ هلال.

وأسفرت عمليات الجيش السوري وحلفاؤه عن السيطرة على عدد كبير من القرى أهمها الشحاطية وجب الأبيض وجب الجملان ورسم ميال ورسم الصوان وخربة رسم الأحمر ورسم الرحراحة وقرية الخفية ومزارع المشرفة وأبو لفة ومريقب الجملانة ووادي الزرزوب والارتوازية وجويعد وشم الهوى قبل أن تتكلل يوم الثلاثاء بالسيطرة على بلدة سرحا أبرز معاقل تنظيم جبهة النصرة الإرهابي بعد الرهجان، لتقترب بذلك هذه القوات من السيطرة على طريق حماة –حلب بالكامل.

الوجهة القادمة تحرير إدلب 

 

وفي شمال غرب سوريا تحشد القوات السورية وحلفاؤها لاستعادة مدينة إدلب من الجماعات الارهابية، وفي هذا السياق أعلن مستشار قائد الثورة الاسلامية الايرانية علي أكبر ولايتي أن القوات السورية ستبدأ قريبا عملياتها لاستعادة منطقة إدلب شمال غرب سوريا.

وكشف ولايتي عن هذه المعلومات بعد لقائه محافظ حلب "حسين دياب" مشيرا الى أن سوريا ستشهد قريباً تطهير المناطق الشرقية وثم إدلب شمال غرب البلاد.

وكان قد أكد ولايتي أن تحرير مدينة حلب كان ضربة قاسية للإرهاب وبداية لنهايته في سوريا.

وأشار ولايتي الى أن الأعداء ظنوا مخطئين أنهم يستطيعون دخول سوريا خلال سبعة أيام، وها قد مضت سبع سنوات وانكشفت مؤامراتهم.

وأما محافظ حلب فقد أكد أن أهالي حلب لن ينسوا التضحيات التي قدمتها ايران في الدفاع عن سوريا.

طائرات التحالف الأمريكي تنقذ الدواعش

 

ويوم الثلاثاء نفَّذت قوات التحالف الدولي بقيادة امريكا، عملية إنزال جوي في بادية البوكمال بريف دير الزور لسحب عناصر من تنظيم داعش الارهابي، الأمر الذي فضح زيف ادعائهم بمحاربة التنظيم في سوريا والعراق.

وكشفت قناة "فرات بوست" عن قيام مروحيتين تابعتين لقوات التحالف الدولي الساعة السادسة من صباح يوم الثلاثاء، بسحب قرابة 10 عناصر تابعين لتنظيم داعش مجهولي الهوية بالقرب من منطقة الحسيان في بادية البوكمال.

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
مسؤول أمريكي: الغارة قرب البوكمال كانت إسرائيلية
هزيمة عربية جديدة.. تونس تسقط بهدف إنجليزي قاتل
معركة الحديدة بداية النهاية لحكم ال سعود
بلجيكا تنذر المنافسين بثلاثية في شباك بنما
العراق وإيران وفنزويلا يتصدون لمسعى سعودي في أوبك يهدف لخفض أسعار النفط
قيادي كردي: الاحزاب الكردية لن تدخل في أي تحالف مع حزبي البارزاني والطالباني
الوطنية: حريصون على حضور الكرد والقرار والقانون باجتماع اليوم
الحكمة تبين حقيقة الانسحاب من “سائرون” والذهاب لخيار “المعارضة”
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
المالكي: لن يستطيع أحد أن يضع خطاً احمر على تولي حزب الدعوة لرئاسة الوزراء
دراسة حسابية تتوقع الفائز بلقب المونديال.. من هو؟
وفد "إسرائيلي" يتجول في البحرين
حقائق عن تحول مثير للأنبار ما بعد داعش!
العراق : الأمن يلقي القبض على مطلوبين أجانب في بغداد
"أنصار الله" تتوعد السعودية بمفاجأه صادمة في الحديدة
الأكثر شعبية
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
العوادي: التحالف الاميركي ارتكب جريمة لا تغتفر بقصفه فصائل الحشد على الحدود السورية
ليلة على شرف الرفيقه ام ستوري
الحشد يعالج عناصر من "داعش" حاولوا التسلل من سوريا الى العراق
حقائق عن تحول مثير للأنبار ما بعد داعش!
العراق وإيران وفنزويلا يتصدون لمسعى سعودي في أوبك يهدف لخفض أسعار النفط
الغارديان: تواطؤ الغرب في معركة الحديدة أصبح مكشوفا بشكل فاضح
كيف سقطت المانيا بفخ المكسيك ومن المسؤول عن الهزيمة؟
دراسة حسابية تتوقع الفائز بلقب المونديال.. من هو؟
رجل عنصري يرش مسحوق إزالة البقع على امرأة محجبة في بريطانيا
اليمن : قتلى في صفوف العدوان السعودي محافظتي تعز والضالع
هزيمة عربية جديدة.. تونس تسقط بهدف إنجليزي قاتل
كبد الدجاج.. لا تترددوا بتناوله باستمرار
وفد "إسرائيلي" يتجول في البحرين
تردد القنوات المفتوحة الناقلة مباشر مباريات كأس العالم 2018 روسيا بدون تشفير على جميع الاقمار كاملة
محمد على الحوثي يحمل بريطانيا واميركا مسؤولية الحرب على ميناء الحديدة
إيران ترفع السرّيه عن الرسائل المتبادله بين رفسنجاني و صدام حسين
المكسيك تحطم ألمانيا بهدف قاتل في المونديال
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
إرهابي هام في قبضة الأمن العراقي ..فمن هو؟!
السيد الحكيم يعلن عن خارطة طريق لحل أزمة الانتخابات العراقية
هكذا تشاهد جميع مباريات كأس العالم مجاناً على الإنترنت
بعد لقاء العامري والصدر .. الفتح مع سائرون يعلنان تحالفهما ويؤكدان ابقاء الباب مفتوحاً امام الجهات الفائزة في الانتخابات البرلمانية العراقية
وداعاً للرياضة والريجيم! تقنية جديدة للتنحيف خلال 12 أسبوعاً
قيادي بالفتح يكشف عن اتفاق أولي مع القانون على دعم العبادي لولاية ثانية
العوادي: التحالف الاميركي ارتكب جريمة لا تغتفر بقصفه فصائل الحشد على الحدود السورية
ثلاثة تحركات تشير لنهاية الأزمة السورية..
السيد السيستاني يكشف توقعاته لـ رؤية هلال شوال و موعد عيد الفطر
الفضيحة الكبرى... الكشف عن آلية تزوير الانتخابات لصالح "سائرون"
بالصور.. كيف تحول يخت صدام (الملكي) المذهب إلى فندق للطلبة المرشدين ؟!
6 أطعمة تناولوها يومياً وستخفض مستوى السكر في دمكم فوراً !
لماذا أصبح التاريخ المخزي ثقافة عامة؟
عشائر الضحايا تطالب سرايا السلام بتسليم المتسببين بانفجار مدينة الصدر
كتلة الاحرار : توجه طلبآ خاصآ الى المفوضية حول نتائج الانتخابات العراقية؟!
مهاتير محمد ومخاتير العملية السياسية بالعراق
الدراما السعودية تقسم المجتمع في عهد ابن سلمان.. مسلسل "العاصوف" نموذجاً
الامارات تتفسخ من الداخل.. خلافات بين حاكم الشارقة ورئيس الوزراء
العبادي يرفض شروط مقتدى ويؤكد أن لا حكومة تشكل من دون مشاركة الفتح ودولة القانون والمكونين السني والكردي
بدر: الخنجر ارهابي، ووجوده في بغداد عار على الحكومة العراقية.
مواطنون إيرانيون يعترضون لدى الأمم المتحدة على سد اليسو التركي
تردد القنوات المفتوحة الناقلة مباشر مباريات كأس العالم 2018 روسيا بدون تشفير على جميع الاقمار كاملة
التايم البريطانية: نرجسي ومتهور وشعبوي.. مقتدى الصدر هو النسخة العراقية من ترامب
سائرون : وصلتنا إشارات إيجابية من خميس الخنجر