جنرال امريكي: تيلرسون لا يعرف العراق جيدا

عدد القراءات : 6171
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
جنرال امريكي: تيلرسون لا يعرف العراق جيدا

اجرت قناة سي ان ان " التلفزيونية حوارا مع الجنرال الأمريكي المتقاعد، مارك هيرتلينغ.

جرى خلالها الحديث عن تصريحات وزير الخارجية الأمريكي ريكس تلرسون الأخيرة التي تحدث فيها عن ضرورة خروج المقاتلين الأجانب من العراق. عرض المحاور تصريحات تيلرسون الذي دعا إلى عودة الفصائل المدعومة من إيران في العراق إلى "ديارها"، وأشار إلى رد نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، الذي كتب في تغريدة على تويتر "إلى أي بلد يعود العراقيون الذي نهضوا للدفاع عن أنفسهم لمواجهة داعش؟ "من المخجل للسياسة الأمريكية أن يملي عليها البترودولار."

وكان تيلرسون قد قال صباح الأحد خلال مؤتمر صحفي مع نظيره السعودي عادل الجبير "يجب أن تعود الفصائل الإيرانية الموجودة في العراق إلى ديارها مع اقتراب الحرب على داعش من نهايتها. يجب أن يعود المقاتلون الأجانب في العراق إلى ديارهم ويسمحوا للشعب العراقي باستعادة السيطرة". وبعدها خاطب المحاور هيرتلينغ، ناقلا كلام أحد الصحافيين الأمريكيين الذي قال: أنا سعيد جدا بأن لدينا فريق قمعي يملي سياستنا في العراق، وسأله قائلا: هل تعمل السياسة الأمريكية في عهد ترامب على ممارسة الضغوطات على ايران؟ أجاب الجنرال الأمريكي المتقاعد: "الأوضاع كانت مضطربة، وهذا ليس بالشيء الجديد! تعقيدات العراق وسوريا عميقة جدا، لقد قضيت أكثر من ثلاث سنوات من حياتي في شمال العراق، اللافت في الموضوع أن تصريحات تيلرسون لا تأخذ بعين الاعتبار تعقيدات المجموعات المختلفة في هذا الجزء من العالم (العراق).

بالتأكيد إن الوحدات الشعبية (الحشد الشعبي) ،التي يقال أنها مدعومة من إيران، هي مجموعات شيعية تعيش على الأراضي العراقية. انهم يريدون مساعدة القومية العراقية. بطبيعة الحال، فإن هذه القوات تخضع لنفوذ أجنبي، ولكن هناك بالتأكيد نفوذ أجنبي في شمال العراق أيضا. بالتالي إن هذا الموضوع متعلّق بالبراعة الدبلوماسية، حيدر العبادي، رئيس الوزراء العراقي، يعرف هذه التعقيدات التي يواجهها، ويدرك جيدا التحديات التي ستواجهه في حال دخوله قلب الأراضي العراقية في الشمال والغرب كشخصية شيعية، وفرض سيطرة الدولة عليها.

وهو يعلم أيضا أن هناك مشاكل بين عرب وأكراد العراق، وقد شهدنا ذلك خلال الأسبوع الماضي خلال أحداث كركوك".

وختم قائلا: " كل هذا أمر صعب ويتطلب جهدا كبيرا من الحكومة المركزية في العراق."

على صعيد متّصل، شدد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي خلال لقائه ريكس تيلرسون الذي وصل في زيارة غير معلنة الاثنين إلى بغداد على أن عناصر الحشد الشعبي مقاتلون عراقيون وليسوا "مليشيات إيرانية" كما وصفهم الوزير الأمريكي الأحد.

وقال العبادي خلال لقائه تيلرسون، بحسب بيان صادر عن رئاسة الوزراء إن "مقاتلي الحشد الشعبي هم مقاتلون عراقيون قاتلوا الإرهاب ودافعوا عن بلدهم وقدموا التضحيات التي ساهمت بتحقيق النصر على داعش". وأوضح أن "الحشد مؤسسة رسمية ضمن مؤسسات الدولة والدستور العراقي لا يسمح بوجود جماعات مسلحة خارج إطار الدولة. إن مقاتلي الحشد علينا تشجيعهم لأنهم سيكونون أملا للبلد وللمنطقة." يذكر أن الناطق باسم الحشد الشعبي أحمد الأسدي ردّ على سؤال للميادين، خلال مؤتمر صحفي بأنّه "على تيلرسون الاعتذار من الشعب العراقي"، مشيراً إلى أنّ "تصريحات وزير الخارجية الأميركي بخصوص وجود ميليشيات أجنبية في العراق استهانة بدماء الشهداء وبدماء العراقيين". وأضاف الأسدي أن قتال داعش على الأرض العراقية يخوضه العراقيون فقط. وقال في حديثه إن "تيلرسون لا يعرف ان العراق هو من يحدد مصيره وعلاقاته"، معلناً "أننا نعتز بمن وقف معنا في قتال داعش وايران منهم وقد اصبحنا قوة يعتدّ بها". وحذّر من أن "كل من يفكر بحلّ الحشد الشعبي عليه أن يواجه الشعب العراقي بأكمله". ولفت إلى أنّ جميع المستشارين المتواجدين في العراق هم بعلم الحكومة العراقية، مؤكداً أنها ستطلب منهم المغادرة بعد انتهاء العمليات العسكرية.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
الحشد يحرر قرية "ام حزاز" ويحقق التماس مع محور جنوب الحضر
تطهير 20 قرية وقتل 21 داعشياً في اليوم الثاني من عملية الجزيرة
3 هزات ارضية ضربت العراق اليوم
الحشد الشعبي يطهر 10 قرى في بادية الجزيرة
الحشد الشعبي يستأنف عمليات تطهير بادية الجزيرة
عبد الزهرة: لم أرسل عشيرتي الى رئيس رابطة الزوراء
الكهرباء: عزل الديون السابقة المترتبة بذمة المواطنين عن اجور الاستهلاك الحالي
واشنطن بوست: السعودية تعرضت لضربة مزدوجة من لبنان وسوريا خلال ساعات
ترامب يطرد ايفانكا وكوشنر من البيت الابيض
اوروك تنشر نص مشروع حركة التغيير بتشكيل حكومة إنقاذ وطني في كردستان
الاقليم يطالب بغداد بإلغاء جميع إجراءاتها كرد على الاستفتاء
كيف نقضي على الفساد والفاسدين
إلى أين يقود الشاب محمد بن سلمان المملكة المحافظة ؟!
البنك المركزي يختتم مزاد العملة لهذا الاسبوع ببيع اكثر من 161 مليون دولار
قطعات الحشد والجيش تطهر 77 قرية وتسيطر على جسر ومطار في الجزيرة الغربية
الأكثر شعبية
مذبحة في فجر اسود.. قصي صدام والعقيد حسن العامري يعدمان في سجن "أبو غريب" الفي مواطن في يوم واحد!
تفاصيل الصفقة "القذرة".. الأكراد هرّبوا آلاف الدواعش من الرقة محملين بأسلحتهم وطائرات التحالف تنير لهم الطريق
بارزاني یخطط لتشكيل “تنظيم اجرامي” على غرار داعش
(مانافورت) ومبلغ المليار ونصف المليار دولار الذي دفعه البرزاني لدعم استفتاء الانفصال!.
الحشد يرد على وصف الخارجية الامريكية للمهندس بالارهابي، ويؤكد انه مفخرة ورمز للعراقيين
بن سلمان تخلص من ابن مقرن كما تخلص ابن زايد من اخوته
صحيفة لوموند الفرنسية: بماذا هدد ماكرون السعودية؟
فيضانات جارفة ومنطقة حرب جديدة.. توقعات “نوستراداموس” للعام 2018
رابون معروف: سداد البارزاني قام بتعذيبي داخل برلمان كردستان
الحشد الشعبي: ابناء الشهيدة رنا العجيلي سيكونون أمانة في أعناقنا
بعد تحرير القائم..المهندس : الحشد الشعبي سيمسك الحدود مع سوريا بالكامل
العثور على 4 جثث بمدينة كركوك
ماجد المهندس يتبرأ منه أصله ويفتخر بانتمائه السعودي
صحيفة بريطانية: هذا سبب تقارب السعودية للعراق
واشنطن بوست: السعودية تعرضت لضربة مزدوجة من لبنان وسوريا خلال ساعات