أهالي مدينة الصدر المنكوبين : مقتدى سبب دمار بيوتنا

عدد القراءات : 84
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أهالي مدينة الصدر المنكوبين : مقتدى سبب دمار بيوتنا

بعد الفاجعة المؤلمة التي حلت بمدينة الصدر وسط العاصمة بغداد و التي سقط على إثرها المئات القتلى و الجرحى وبدم بارد بالإضافة إلى دمار العشرات من البيوت في تلك المنطقة و القريبة من الجامع الواقع في وسطها و الذي تتخذ منه مليشيات سرايا السلام التابعة لمقتدى الصدر مخزناً للأسلحة و الاعتدة المتنوعة فأي سلام يأتي من وراء المليشيات !؟

وهذه الفاجعة المؤلمة تثبت أن مليشيات مقتدى لا سلام نتوقعه منها ولا أمن و لا أمان بوجودها ، و كذلك تثبت حجم الغباء و الهمجية التي تعيش فيها هذه المليشيات و قياداتها الارهاربية برعاية و دعم مقتدى راعي الفساد و الإفساد في العراق ، فالعقل يحكم بخزن الأسلحة و الاعتدة و المتفجرات في مخازن خاصة بها و وضعها في دائرة حماية محكمة و و تحوطها حراسات مشددة و تقع تحت رقابة صارمة ، لكن ما جرى في مدينة الصدر من جريمة نكراء أودت بسقوط المنازل على رؤوس أصحابها الأبرياء و التي خلفت وراءها دمار شامل لما لا يقل عن أربعين داراً سويت بالأرض مما دفع بأهالي المنطقة المنكوبة إلى المطالبة بتقديم مقتدى و مليشياته إلى القضاء العراقي لينالوا جزاءهم العادل و محملين إياهم العواقب الوخيمة لهذه المجزرة البشعة و مطالبين في الوقت نفسه بإنزال القصاص الشديد لكل مَنْ تسبب بهذه الفاجعة المؤسفة وهذا ما دفع بمقتدى إلى الإسراع بلملمة الموضوع قبل أن يطاله غضب الشارع البغدادي فقد صرح عن دفعه مبالغ مالية ضخمة لكل بيت هدم وصلت إلى ما يقارب 100 مليون دينار عراقي و أيضاً 25 مليون دينار عراقي لكل شهيد شريطة أن لا يتقدم الأهالي المتضررين بأية دعوى للقضاء ضد أي فرد من أفراد سرايا السلام في محاولة منه لإمتصاص هذا الغضب العارم

وفي المقابل فإننا ذوي الشهداء المفجوعين بأبناءهم نطالب و بشدة دولة رئيس الوزراء حيدر العبادي بصولة فرسان قوية و صارمة تتكفل بملاحقة مليشيات سرايا السلام و مقتدى و تنفيذ حكم الإعدام بهم جميعاً ، وهنا نسأل مقتدى من أين لك هذا المال الضخم؟ فهل ورثته من أبيك الفقير أم هو من مال السحت الخليجي لقيادات داعش كثمنٍ مدفوع سلفاً لضرب الدين و المذهب الشريف ؟ ومما يُذكر أن تقارير طبية و بيئية صدرت بعد الانفجار القوي الذي هز المدينة تشير إلى أن من بين الأسلحة و الاعتدة التي تفجرت بقوة توجد قنابل و متفجرات كيمياوية و جرثومية و مضاعفات الإنفجار البايلوجي و الكيميائي فإنها ستؤثر سلباً من خلال الاشعاعات الكيميائية و المخلفات الجرثومية التي ستنتج عنها مستقبلاً فعواقبها وخيمة و نتائجها سيئة خاصة على المناطق القريبة و المحيطة بالمخزن و التي وصلت لمقتدى من بعض دول الخليج التي تربطها علاقات بمقتدى في الآونة الأخيرة ، ومما يلفت الانتباه إلى أن أهالي المنطقة قد توعدوا مقتدى بالقتل عاجلاً أم آجلاً إذا لم يقدم الجناة إلى القضاء العراقي لينالوا جزاءهم العادل و إلا فستكون لهم كلمة الفصل بمعاقبة الجناة الفارين من وجه العدالة .

بقلم /// إبراهيم الخزعلي

[email protected]

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
العمليات المشتركة تنفي وجود اتفاق بين البيشمركة والتحالف لمراجعة خطط حماية كركوك العراقية
خبر سار للبصرة طال انتظاره
زلزال بقوة 5.3 درجة يضرب بحر الصين الجنوبي
التأكيد على نزع السلاح غير القانوني من أيدي المليشيات وعصابات الجريمة في العراق
خبير فلكي يكشف موعد استقبال ثاني الموجات الحارة !!
ترامب: نحمي السعودية وعليها تعويض خسارتنا من إلغاء الاتفاق النووي
اليمن ...مصرع عشرات الجنود السعوديين والمرتزقة
بلجيكا تقلب الطاولة في وجه اليابان بالوقت القاتل
نيمار يؤهل البرازيل ويرسخ "عقدة" المكسيك
مقتل 16 ارهابيا بضربات جوية عراقية بطوز خرماتو
ما هي شروط العبادي للتحالف بين الصدر والمالكي ؟
صحة الكرخ تواصل اجتماعاتها بشان الحمى النزفية و الحد من انتشارها
تركيا تختار "خنجر" ممثلاً لسنة العراق في مفاوضات تشكيل الحكومة المقبلة
المحكمة الاتحادية تحدد الجهة المختصة بالبت في المنازعات بين مرشحي الانتخابات
ريال مدريد "سعيد" بتعثر الفرق الكبرى في المونديال
الأكثر شعبية
العمليات المشتركة تنفي وجود اتفاق بين البيشمركة والتحالف لمراجعة خطط حماية كركوك العراقية
اعترافات لـ"مجاهدات النكاح" وقعن بقبضة القوات الأمنية
روسيا ترشح نفسها لعضوية مجلس حقوق الإنسان
صحيفة : المالكي يطلق مبادرة لإعادة ترتيب البيت الشيعي
ائتلاف المالكي: الكتلة الاكبر مرهونة بهذا الأمر
المكسيك تحطم ألمانيا بهدف قاتل في المونديال
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
قيادي كردي: الاحزاب الكردية لن تدخل في أي تحالف مع حزبي البارزاني والطالباني
القانونية النيابية تكشف أسباب عدم البدء بعملية العد اليدوي حتى ألان
قيادات سنية تجتمع في تركيا لتشكيل كتلة سنية كبيرة
شاهد.. ماذا يتدفق من سوريا الى العراق عبر نهرالفرات!!
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
لماذا لم تتعاطف أنجلينا جولي مع أطفال اليمن؟!
مقتل 16 ارهابيا بضربات جوية عراقية بطوز خرماتو
العوادي: التحالف الاميركي ارتكب جريمة لا تغتفر بقصفه فصائل الحشد على الحدود السورية