إضعاف الحشد عودة لداعش ...

عدد القراءات : 100
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
إضعاف الحشد عودة لداعش ...

ليس المقصود بهذا المقال مهاجمة السيد رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلّحة بما أدلى به من تصريحات استفزّت مشاعر الشعب العراقي وأهالي الضحايا والمغدورين الستة المختطفين من قبل داعش وتقليله من شأن هذه الجريمة المروّعة التي هزّت الوجدان والضمير الإنساني , بل أريد في هذا المقال أن أسلط الضوء على الأسباب الحقيقية التي تقف وراء هذا التدهور الأمني الحاد في المناطق المحصورة بين محافظات ديالى وصلاح الدين وكركوك وسلسلة جبال حمرين , فهنالك أسباب مباشرة وأخرى غير مباشرة ساهمت بهذا التدهور الأمني وعودة الرعب مرّة أخرى إلى مدننا وقصباتنا وقرانا , ومن يرجع قليلا إلى الوراء سيجد كيف ومتى عادت عمليات الخطف والقتل والكمائن المسلّحة التي قامت بها داعش في هذه المناطق ؟ فبكل تأكيد سيجد أنّ هذه العمليات قد نشطت بعد قرار السيد رئيس الوزراء والقائد العام للقوّات المسلّحة بسحب قطاعات الحشد الشعبي من هذه المناطق وتسليمها إلى القوّات الأمنية , فمنذ اللحظة التي شعرت بها داعش أنّ قوّات الحشد الشعبي قد تمّ سحبها من هذه المناطق , خرجت دبابير داعش من اعشاشها لتنشر الرعب والموت مرّة أخرى بعد أن كانت قاب قوسين أو أدنى من الزوال التام , فمن مصادر موثوقة جدا أنّ داعش تحتل الآن مساحة 40 ألف كلم مربع من الأرض في هذه المناطق , بل أن حتى كربلاء والنجف مهددتان أيضا . 

إنّ حادثة الاختطاف الأخيرة وما سبقها من حوادث خطف وقتل ونصب نقاط تفتيش وهمية وكمائن مسلّحة , يتحملّ مسؤوليتها جميعا القائد العام للقوّات المسلّحة الذي أمر بسحب قطعات الحشد الشعبي من كركوك وصلاح الدين وديالى , كما أنّ استهداف الحشد الشعبي في تصريحات وخطابات رئيس الوزراء هي الأخرى ساهمت بشكل غير مباشر بإضعاف الحشد وعودة داعش وتزايد نشاطاتها الإجرامية , فحين يستهدف الحشد تقوى داعش وتنشط ويزداد إجرامها , وليعلم السيد رئيس الوزراء أنّ القضاء التام على داعش وعودة الأمن والاستقرار إلى هذه المناطق مرهون بعودة قطاعات الحشد الشعبي إلى هذه المناطق وتسلّمها مهام مطاردة فلول داعش وحرق أعشاش دبابيرها , كما أنّ استهداف الحشد الشعبي ومحاولات طعن قياداته لن يخدم سوى أمريكا وإسرائيل ومن يسير في فلكهما , إنّ الرّد الوحيد والحاسم على هذا الفلتان الأمني هو بعودة قطاعات الحشد الشعبي إلى المناطق التي كانت متواجدة فيها والتوّقف عن استهداف الحشد وقياداته المجاهدة, في الختام أقول لرئيس الوزراء والقائد العام للقوّات المسلّحة .. إنّ دماء العراقيين ليست رخيصة يا دولة الرئيس لتتمادى بها بهذا الشكل الذي آلمنا جميعا ...

أياد السماوي

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
العمليات المشتركة تنفي وجود اتفاق بين البيشمركة والتحالف لمراجعة خطط حماية كركوك العراقية
خبر سار للبصرة طال انتظاره
زلزال بقوة 5.3 درجة يضرب بحر الصين الجنوبي
التأكيد على نزع السلاح غير القانوني من أيدي المليشيات وعصابات الجريمة في العراق
خبير فلكي يكشف موعد استقبال ثاني الموجات الحارة !!
ترامب: نحمي السعودية وعليها تعويض خسارتنا من إلغاء الاتفاق النووي
اليمن ...مصرع عشرات الجنود السعوديين والمرتزقة
بلجيكا تقلب الطاولة في وجه اليابان بالوقت القاتل
نيمار يؤهل البرازيل ويرسخ "عقدة" المكسيك
مقتل 16 ارهابيا بضربات جوية عراقية بطوز خرماتو
ما هي شروط العبادي للتحالف بين الصدر والمالكي ؟
صحة الكرخ تواصل اجتماعاتها بشان الحمى النزفية و الحد من انتشارها
تركيا تختار "خنجر" ممثلاً لسنة العراق في مفاوضات تشكيل الحكومة المقبلة
المحكمة الاتحادية تحدد الجهة المختصة بالبت في المنازعات بين مرشحي الانتخابات
ريال مدريد "سعيد" بتعثر الفرق الكبرى في المونديال
الأكثر شعبية
العمليات المشتركة تنفي وجود اتفاق بين البيشمركة والتحالف لمراجعة خطط حماية كركوك العراقية
اعترافات لـ"مجاهدات النكاح" وقعن بقبضة القوات الأمنية
روسيا ترشح نفسها لعضوية مجلس حقوق الإنسان
صحيفة : المالكي يطلق مبادرة لإعادة ترتيب البيت الشيعي
ائتلاف المالكي: الكتلة الاكبر مرهونة بهذا الأمر
المكسيك تحطم ألمانيا بهدف قاتل في المونديال
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
قيادي كردي: الاحزاب الكردية لن تدخل في أي تحالف مع حزبي البارزاني والطالباني
القانونية النيابية تكشف أسباب عدم البدء بعملية العد اليدوي حتى ألان
قيادات سنية تجتمع في تركيا لتشكيل كتلة سنية كبيرة
شاهد.. ماذا يتدفق من سوريا الى العراق عبر نهرالفرات!!
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
لماذا لم تتعاطف أنجلينا جولي مع أطفال اليمن؟!
مقتل 16 ارهابيا بضربات جوية عراقية بطوز خرماتو
العوادي: التحالف الاميركي ارتكب جريمة لا تغتفر بقصفه فصائل الحشد على الحدود السورية