انتهاك فاضح لسيادته .. اميركا تستحوذ على القرار السياسي في العراق

عدد القراءات : 137
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
انتهاك فاضح لسيادته .. اميركا تستحوذ على القرار السياسي في العراق

لا يخفى على الجميع بان واشنطن ولأجل ضمان بقاء قواعدها في العراق بعد انتهاء الذرائع لذلك الوجود بالقضاء على عصابات داعش الاجرامية، تعمل على رسم ملامح الحكومة المقبلة، على وفق ما يتلاءم مع طموحاتها ومخططاتها في المنطقة، لضمان ذلك الوجود لأطول مدة ممكنة، وحديث الحكومة الامريكية منذ تسنم ترامب الرئاسة الى اليوم ينصب على البقاء وعدم الانسحاب من العراق لعدم تكرار أخطاء عام 2011.
وبدأت بوادر الهيمنة الأمريكية منذ ان ادخلت العصابات الاجرامية لتحتل ثلاث محافظات لتمهّد لدخول بري أمريكي مكثف، ويتبعه بعد ذلك تحرك أميركي مباشر للسيطرة على القرار السياسي، والقفز على السيادة العراقي عبر اعلانها عن اشراك مستشارين أمريكان مع المفوضية العليا للانتخابات.
ولغرض استكمال بوادر تلك اللعبة، حرّكت واشنطن قوة أميركية لحماية الانتخابات المقبلة، ومن المزمع ان تنتشر تلك القوات في نينوى واربيل والانبار وديالى وصلاح الدين لاسيما في المناطق المتنازع عليها.
مراقبون اكدوا بان ذلك يعد خرقاً فاضحاً للسيادة العراقية، داعين البرلمان الى ان يقول كلمته حيال ذلك الوجود المتزامن مع الانتخابات المقبلة.
المختص في الشأن الأمني الدكتور معتز محي عبد الحميد، قال في حديث (للمراقب العراقي) بان هذا التوسّع خطير جداً كونه يمس سيادة البلد ، مبيناً ان ذلك التحرك لا يتم دون تنسيق مع الحكومة المركزية، موضحاً بان وزارتي الداخلية والدفاع هما الاولى بحماية الانتخابات وصناديق الاقتراع من التلاعب.
عبد الحميد اضاف بان واشنطن تتدخل بشكل سافر في العراق، مرجحاً ان تتدخل واشنطن لتغيير نتائج الانتخابات على وفق ما تبتغيه ، موضحاً ان الأمريكان يضعون الحجج الواهية لتبرير تدخلهم بالوضع الداخلي العراقي ، لافتاً الى ان القوات العراقية التي خاضت الحرب ضد عصابات داعش الاجرامية، لديها القدرة على حماية الانتخابات، نافياً ان توجد أية حاجة للوجود الأمريكي.
عبد الحميد اوضح ان البرلمان ناقش موضوع الوجود الأمريكي، ودعا الى وضع جدولة لانسحابه مع جميع القوات الأجنبية الأخرى التي تنتشر في عمق الأراضي العراقية.
من جهته، المحلل السياسي هيثم الخزعلي اكد بان الادارة الأمريكية تحاول الاستحواذ على القرار السياسي العراقي عبر تدخلها المباشر، وابتدأ ذلك بدخول القوات بذريعة المستشارين الذين وصل عددهم الى أكثر من عشرة آلاف جندي، وصولاً الى فرض المستشارين الامريكان على المفوضية وانتهاءً بإدخال قوات لحماية الانتخابات.
الخزعلي اوضح في حديث (للمراقب العراقي) بان واشنطن تسعى لاختيار الرئيس القادم، وفقاً لميولها ورغباتها وطموحاتها التوسعية في المنطقة ، مزيداً بان الخوف مازال يدهم أمريكا من فوز فصائل الحشد الشعبي في الانتخابات المقبلة، وهي تحاول ان تجد حالة من التوازن لإيصال بعض القوائم في المناطق الغربية.
الخزعلي كشف بان الانبار والموصل هما أكثر محافظتين توجد بهما القواعد الأمريكية، لذلك تنشغل واشنطن بإيصال جهات موالية لها الى سدة الحكم في تلك المناطق ولا تتقاطع مع مصالحهم ، متابعاً، انه لا يوجد استدعاء مباشر من قبل العراق، لان ذلك يحتاج الى تخويل من السلطة التشريعية المتمثلة بالبرلمان، لكن واشنطن تعمل على جعل ذلك الأمر واقع حال، وتجبر السلطة التنفيذية على قبولها بذلك، وان كان مخالفاً للدستور.

عرض التعليقات (2 تعليق)

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
هزيمة عربية جديدة.. تونس تسقط بهدف إنجليزي قاتل
معركة الحديدة بداية النهاية لحكم ال سعود
بلجيكا تنذر المنافسين بثلاثية في شباك بنما
العراق وإيران وفنزويلا يتصدون لمسعى سعودي في أوبك يهدف لخفض أسعار النفط
قيادي كردي: الاحزاب الكردية لن تدخل في أي تحالف مع حزبي البارزاني والطالباني
الوطنية: حريصون على حضور الكرد والقرار والقانون باجتماع اليوم
الحكمة تبين حقيقة الانسحاب من “سائرون” والذهاب لخيار “المعارضة”
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
المالكي: لن يستطيع أحد أن يضع خطاً احمر على تولي حزب الدعوة لرئاسة الوزراء
دراسة حسابية تتوقع الفائز بلقب المونديال.. من هو؟
وفد "إسرائيلي" يتجول في البحرين
حقائق عن تحول مثير للأنبار ما بعد داعش!
العراق : الأمن يلقي القبض على مطلوبين أجانب في بغداد
"أنصار الله" تتوعد السعودية بمفاجأه صادمة في الحديدة
الأمم المتحدة تدعو واشنطن إلى وقف فصل أبناء المهاجرين عن ذويهم
الأكثر شعبية
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
العوادي: التحالف الاميركي ارتكب جريمة لا تغتفر بقصفه فصائل الحشد على الحدود السورية
ليلة على شرف الرفيقه ام ستوري
حقائق عن تحول مثير للأنبار ما بعد داعش!
العراق وإيران وفنزويلا يتصدون لمسعى سعودي في أوبك يهدف لخفض أسعار النفط
الحشد يعالج عناصر من "داعش" حاولوا التسلل من سوريا الى العراق
الغارديان: تواطؤ الغرب في معركة الحديدة أصبح مكشوفا بشكل فاضح
لماذا لم تتعاطف أنجلينا جولي مع أطفال اليمن؟!
كيف سقطت المانيا بفخ المكسيك ومن المسؤول عن الهزيمة؟
دراسة حسابية تتوقع الفائز بلقب المونديال.. من هو؟
رجل عنصري يرش مسحوق إزالة البقع على امرأة محجبة في بريطانيا
اليمن : قتلى في صفوف العدوان السعودي محافظتي تعز والضالع
هزيمة عربية جديدة.. تونس تسقط بهدف إنجليزي قاتل
كبد الدجاج.. لا تترددوا بتناوله باستمرار
تردد القنوات المفتوحة الناقلة مباشر مباريات كأس العالم 2018 روسيا بدون تشفير على جميع الاقمار كاملة
محمد على الحوثي يحمل بريطانيا واميركا مسؤولية الحرب على ميناء الحديدة
إيران ترفع السرّيه عن الرسائل المتبادله بين رفسنجاني و صدام حسين
المكسيك تحطم ألمانيا بهدف قاتل في المونديال
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
إرهابي هام في قبضة الأمن العراقي ..فمن هو؟!
السيد الحكيم يعلن عن خارطة طريق لحل أزمة الانتخابات العراقية
هكذا تشاهد جميع مباريات كأس العالم مجاناً على الإنترنت
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
بعد لقاء العامري والصدر .. الفتح مع سائرون يعلنان تحالفهما ويؤكدان ابقاء الباب مفتوحاً امام الجهات الفائزة في الانتخابات البرلمانية العراقية
وداعاً للرياضة والريجيم! تقنية جديدة للتنحيف خلال 12 أسبوعاً
قيادي بالفتح يكشف عن اتفاق أولي مع القانون على دعم العبادي لولاية ثانية
ثلاثة تحركات تشير لنهاية الأزمة السورية..
السيد السيستاني يكشف توقعاته لـ رؤية هلال شوال و موعد عيد الفطر
10 أطعمة يمكنك تناولها بقدر ما تريد دون أن تكسب الوزن
الفضيحة الكبرى... الكشف عن آلية تزوير الانتخابات لصالح "سائرون"
بالصور.. كيف تحول يخت صدام (الملكي) المذهب إلى فندق للطلبة المرشدين ؟!
6 أطعمة تناولوها يومياً وستخفض مستوى السكر في دمكم فوراً !
لماذا أصبح التاريخ المخزي ثقافة عامة؟
عشائر الضحايا تطالب سرايا السلام بتسليم المتسببين بانفجار مدينة الصدر
كتلة الاحرار : توجه طلبآ خاصآ الى المفوضية حول نتائج الانتخابات العراقية؟!
مهاتير محمد ومخاتير العملية السياسية بالعراق
الدراما السعودية تقسم المجتمع في عهد ابن سلمان.. مسلسل "العاصوف" نموذجاً
الامارات تتفسخ من الداخل.. خلافات بين حاكم الشارقة ورئيس الوزراء
العبادي يرفض شروط مقتدى ويؤكد أن لا حكومة تشكل من دون مشاركة الفتح ودولة القانون والمكونين السني والكردي
بدر: الخنجر ارهابي، ووجوده في بغداد عار على الحكومة العراقية.
مواطنون إيرانيون يعترضون لدى الأمم المتحدة على سد اليسو التركي
تردد القنوات المفتوحة الناقلة مباشر مباريات كأس العالم 2018 روسيا بدون تشفير على جميع الاقمار كاملة
التايم البريطانية: نرجسي ومتهور وشعبوي.. مقتدى الصدر هو النسخة العراقية من ترامب
سائرون : وصلتنا إشارات إيجابية من خميس الخنجر