مصير الطغاة واحد

عدد القراءات : 193
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مصير الطغاة واحد

مصير علي عبد الله صالح كمصير صدام والقذافي وهتلر  وغيرهم

كان علي عبد الله صالح  لصا فاسدا لا يملك شرف ولا كرامة  كأي لص  كأي فاسد  الا انه اكثر ذكاء  حيث كان يرى في الاستحواذ على الحكم  والسيطرة عليه كوسيلة لتحقيق مراميه الخبيثة الفاسدة في  سرقة اموال الشعب وفي هتك حرمات  الشعب  واذلال الشعب  وخاصة الشرفاء وهذه طبيعة كل الحكام العرب ال سعود ال نهيان صدام القذافي   ومبارك والبشير وغيرهم   وقديما قيل الظلم لا يدوم واذا دام دمر  فأنتفض الشعب ضده ودعوا الى محاكمته  افراد عائلته ومن حوله فكل من حوله لصوص وفاسدين واعدامهم ومصادرة اموالهم المنقولة  وغير المنقولة     

فأسرعت العوائل المحتلة للخليج والجزيرة وفي المقدمة ال سعود وال نهيان   وقررت أنقاذه بحجة زائفة  كلمة حق يراد بها باطل من خلال   الضغط  على القوى السياسية ترغيبا وتهديدا   وفرض مبادرتهم الخبيثة وهي  ان يحل محله نائبه احد عملاء ال سعود عبد ربه منصور  وهكذا تمكنوا من انقاذ  علي عبد الله صالح من مصير صدام والقذافي    وكانت لعبة  ضالة مضلة أضلوا الشعب   عندما بدلوا علي عبد الله  صالح   بنائبه  عبد ربه منصور

لكن الشعب اليمني والجيش اليمني  بقيادة انصار الله  رفضوا هذه المبادرة  وبدءوا في النضال  لهذا استمر الحراك الشعبي ضد مبادرة ال سعود والحكومة التي خلقتها العوائل المحتلة للخليج والجزيرة    حتى تمكن الشعب اليمني وجيشه بقيادة  انصار الله من التحرك لاسقاط  الحكومة الوهابية التابعة لال سعود وهروب كلب ال سعود  عبد ربه منصور الى اسياده ال سعود

 هكذا تمكن الشعب اليمني من اسقاط  مشاريع ال سعود ومخططاتهم  التي كانوا ينون فرض العبودية وظلام دين ال سعود الدين الوهابي

فشعر على عبد الله صالح بالخطر  حاول الهرب من اليمن  الا ان ال سعود منعوه وطلبوا منه الانتماء كذبا كطابور خامس  لمساعدتهم في افشال  انتفاضة الشعب اليمني ومن ثم الاجهاز عليها  وفعلا  نفذ الوامر  فقرر  البقاء والانتماء الى انتفاضة الشعب اليمني وجيشه الباسل بقيادة انصار الله   وهكذا سار وفق اوامر اسياده ال صهيون وبقرهم الحلوب ال سعود وال نهيان  

وعندما بدأ الشعب اليمني بقيادة انصار الله يرد بقوة على ال سعود وال نهيان واصبحت قصورهم وأماكن فجورهم في مرمى صواريخ الشعب اليمني   أمروا هذا العميل الخائن بالتحرك لاحتلال صنعاء الا ان الشعب اليمني كان له بالمرصاد وهكذا تمكن من افشال مؤامرته الخبيثة وافشلوا مخططات اسياده

وهكذا استطاع الشعب اليمني وجيشه الباسل بقيادة  انصار الله   سحق ال سعود  واحلافهم الخليجي والعربي والاسلامي 

فخيانة اللص المجرم على عبد الله صالح   واعلان الحرب  على الشعب اليمني    جاء تحركه وفق خطة موضوعة  ومتفق عليها مسبقا    وكلمة سر معينة وهي عندما تبدأ هزيمة ال سعود  وينتصر الشعب اليمني تنطلق كلمة السر فتحرك العميل على عبد الله صالح واعلن الحرب على الشعب اليمني  حيث دعا كلابه الوهابية الى الهجوم على المليشيات المجوسية الفارسية انها لعبة الفئة الباغية في حربها ضد المسلمين في معركة صفين  ولعبوها في حربهم  ضد العراقيين  وكذلك حروبهم ضد  كل الشعوب العربية والاسلامية

فهذه ابواق ال سعود المأجورة اعلنت بشكل صريح وواضح بان ال سعود وال نهيان  هم الذين شجعوا وحرضوا العميل علي عبد الله صالح على اعلان الحرب على اليمن  وضرب الشعب اليمني من الداخل لان ال سعود  واحلافها التي شكلتها  باسم الخليجي الاسلامي العربي لذبح العرب والمسلمين وتدمير اوطانهم فشلت في ارغام الشعب اليمني على الاستسلام بل  انه بدأ في الهجوم لهذا تحرك الطابور الخامس المتمثل بهذا  اللص المجرم الرئيس المخلوع واعلن انقلابه على الشعب اليمني     يظهر ان الشعب كان متوقع من غدر وخيانة هذا اللص الحقير  لهذا فكانت تحركاته تحت المراقبة  فبمجرد بدأ بالتحرك ضد الشعب وجد نفسه محاصرا من قبل الشعب   فوجد الشعب في بيته

ابواق ال سعود هللت ورقصت لانقلاب علي عبد الله صالح   واطلقت عليه بانتفاضة الشرفاء وغيرت اسم علي عبد الله صالح من الرئيس المخلوع الى الرئيس السابق

 صنعاء العرب تنتفض   لا حوثي بعد اليوم

هذه العبارات اطلقتها تلك الابواق على غزو داعش الوهابية كلاب ال سعود بمساعدة كلاب صدام

 العراق ينتفض  على الفرس المجوس    لا شيعة بعد اليوم  

حاولت الكلاب الوهابية  التابعة لال سعود لال نهيان انقاذه الا انها عجزت فوقع بين  أيدي الشعب وهذا مصير كل من تقرب من العوائل الفاسدة المحتلة للخليج والجزيرة ال سعود وال نهيان وكان مصيره كمصير شقيقه  صدام     فالف تحية للشعب اليمني

 

مهدي المولى

عرض التعليقات (1 تعليق)

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
النائب عباس البياتي أنصع وجها !
الزبيدي يفجر مفاجأة من العيار الثقيل:التحالف الوطني سيخسر رئاسة الحكومة المقبلة لصالح هذه الشخصية..
مكتب العبادي يوضح حقيقة زيادة نسبة الاقليم من الموازنة
معلومات استخباراتية سرية تكشف علاقة "مريبة" بين صدام وداعش
مجلة ألمانية: "الفيفا" يدرس سحب تنظيم مونديال 2022 من قطر
بتأثير من الملك وابنه .. مفتي السعودية يجيز سماع اغاني الجاز الامريكية
"السعودية" من دون عمليات تجميل
2000 مسلح من “داعش” ينتشرون في في 3 محافظات
نفط الوسط يستعيد لاعبه السوري السابق
المفوضية تكشف عن بيع 50 الف بطافة انتخابية في محافظة واحدة
تعرف على اسعار صرف الدينار العراقي مقابل الدولار
بالوثائق..محافظ كركوك المقال سحب 62 مليون دولار من البترودولار
تقرير عن "WPR" يكشف: استعدادات اماراتية لتقسيم جنوب اليمن!
لا يمكن القضاء على دواعش الارهاب الا بالقضاء على دواعش السياسة
4 ملفات مسكوت عنها في ريال مدريد
الأكثر شعبية
الزبيدي يفجر مفاجأة من العيار الثقيل:التحالف الوطني سيخسر رئاسة الحكومة المقبلة لصالح هذه الشخصية..
لا يمكن القضاء على دواعش الارهاب الا بالقضاء على دواعش السياسة
بتأثير من الملك وابنه .. مفتي السعودية يجيز سماع اغاني الجاز الامريكية
بالوثائق..محافظ كركوك المقال سحب 62 مليون دولار من البترودولار
2000 مسلح من “داعش” ينتشرون في في 3 محافظات
معلومات استخباراتية سرية تكشف علاقة "مريبة" بين صدام وداعش
تعرف على اسعار صرف الدينار العراقي مقابل الدولار
تقرير عن "WPR" يكشف: استعدادات اماراتية لتقسيم جنوب اليمن!
4 ملفات مسكوت عنها في ريال مدريد
مجلة ألمانية: "الفيفا" يدرس سحب تنظيم مونديال 2022 من قطر
المفوضية تكشف عن بيع 50 الف بطافة انتخابية في محافظة واحدة
"السعودية" من دون عمليات تجميل
النائب عباس البياتي أنصع وجها !
نفط الوسط يستعيد لاعبه السوري السابق
مكتب العبادي يوضح حقيقة زيادة نسبة الاقليم من الموازنة
مهندس عراقي يقطع الاف الكيلومترات لينقذ عراقيا لا يعرفه
الحشد يصدر بياناً شديد اللهجة ردا على التصريحات الامريكية الاخيرة
ما لا تعرفه عن "السلفية المسيحية".. أسرار وخفايا
الزبيدي يفجر مفاجأة من العيار الثقيل:التحالف الوطني سيخسر رئاسة الحكومة المقبلة لصالح هذه الشخصية..
التنافس في الفضاء!!! صرعة سعودية اماراتية جديدة
افتتاح أول مدرسة للحمير !
صولاغ يعتذر للشعب العراقي، وينسحب من الإنتخابات البرلمانية
بيروت تطالب بغداد بتسديد ديون تبلغ قيمتها 8 مليارات دولار
القبض على بنغلاديشيين بحوزتهما كيلو غرام من المخدرات في الديوانية
الدولار يهوي في بورصة بغداد
لماذا سربت الدعوة سر وثيقة التحالف بين العبادي والمالكي بعد الانتخابات؟
مفتي سوريا: لولا العراقيون لوصلت داعش للمدينة ونبشت قبر النبي
من منا لم يسمع عن أوميغ 3 وفوائدها العظيمة ؟ تعرف عليها وعلى ما أثبتته الدراسات
ضبط كدس من الاسلحة والاعتدة في الكرابلة غربي الانبار
كيف قاد العميل الاستخباري “المزدوج” شهداء الحشد المغدورين الى كمين الحويجة؟
مهندس عراقي يقطع الاف الكيلومترات لينقذ عراقيا لا يعرفه
حكومتكم لا تحترمكم!
لماذا أخرجت جثة القذافي، وما حقيقة ما أثير حول نسبه؟
جمال الضاري يهدد الحكومة العراقية بعصابات داعش !
قصة قصف البغدادي , تناقض الادعاءات الاميركية مع الافعال
عاصفة شمسية شديدة في طريقها إلى الأرض اليوم
توكلنا على الله وسجناه
داعش يفشل بإعلان "ولاية حلبجة" ويكشف مخابئه في السليمانية
بوتين معلّقا على "قائمة الكرملين": الكلاب تنبح والقافلة تسير
اعتقال مدير قناة دجلة جمال الكربولي في مطار عمان
انتكاسة للبيشمركة، وخبر غير سار لعوائل الأسرى الكرد
بعد رفضها تسليم رغد، وقيادات بعثية مطلوبة، الحكومة العراقية تكافئ الاردن مكافأة عظيمة
النجيفي يصف المنسحبين بالخونة وعلاوي يطرد مشعان الجبوري ارضاء للمطلك ورغد
وصفة سحرية لضبط السكر بالدم.. السر في البيض!
العامري يكشف عن تحصيله الدراسي وينتقد فقرة شهادة البكالوريوس