نموذج لجرائم الكسب غير المشروع

عدد القراءات : 77
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نموذج لجرائم الكسب غير المشروع

ليس هنالك من شّك أنّ الظروف التي مرّ بها البلد بعد سقوط النظام الديكتاتوري المجرم في العراق , قد هيأت الأجواء لنمو الآلاف من الطفيليات الضارة مستغلّة الظروف الصعبة التي مرّ بها البلد ومتّبعة أقذر السبل للإثراء والكسب غير المشروع , والذي أدّى بدوره إلى دمار وهدر ثروات البلد , فحين تختّل موازين الأخلاق ويضعف الوازع الديني والأخلاقي والوطني وتتراجع القيم , يصبح الحصول على المال هدفا لهذه الطفيليات بغض النظر عن الوسيلة التي تسلكها , والذي ساعد هذه الطفيليات على هذا النمو المرعب والإضرار بمصالح البلد وسرقة أمواله وهدر ثرواته , هي الطبقة السياسية الحاكمة المتواطئة مع هذه الطفيليات والشريكة معها في سرقة المال العام , وجرائم هذه الطبقة الطفيلية قد تنوّعت وأخذت أشكالا متعددة من قروض بدون ضمانات إلى مشاريع وهمية إلى إغراق السوق المحلية بالبضائع الرديئة والفاسدة وإلى الاتجار بمزاد العملة وإلى سرقة نفط الشعب العراقي ... وإلى آخره من جرائم الفساد والكسب غير المشروع , لكنّ أحدا لم يخطر بباله أن يقوم شخص بإفراغ البلد من فسائل النخيل وتصديرها إلى الخارج مستّغلا ظروف البلد الأمنية ووجود شقيقه في هرم السلطة .

ففي أحد الأيام سألت الخبير النفطي المهندس حمزة الجواهري والذي كان مستشارا لوزير النفط حسين الشهرستاني , عن مصدر ثروة شقيق الوزير رضا الشهرستاني التي تنامت بعد سقوط النظام الديكتاتوري بشكل كبير لتصل إلى مئات الملايين من الدولارات , وعلاقة تنامي هذه الثروة الهائلة بشقيقه وزير النفط أو بما يشاع حينها عن دور السيد رضا الشهرستاني في ملّف مصفى نفط محافظة ميسان الذي أثيرت حوله شبهات فساد بشأن الشركة السويسرية الوهمية ( سا تارم ) التي تمّ التعاقد معها لتنفيذ المصفى بكلفة 6,5 مليار دولار وبطاقة إنتاجية قدرها 150 ألف برميل يوميا , لكنّ الخبير النفطي المهندس حمزة الجواهري أكدّ لي أن ثروة رضا الشهرستاني التي بلغت مئات الملايين من الدولارات , ليس لها أي علاقة بهذا المصفى أو بعقود وزارة النفط , بل أنّ هذه الثروة جاءت عن طريق آخر وصفه الجواهري بالجريمة الكبرى بحق البلد , وملّخص هذه الجريمة أنّ السيد رضا الشهرستاني شقيق نائب رئيس الوزراء السابق لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني , قد استّغل منصب أخيه كوزير للنفط ومن ثمّ نائبا لرئيس الوزراء باستحصال موافقات رسمية من وزارة الزراعة بتصدير فسائل النخيل من العراق إلى دولة الأمارات العربية , حيث قام شقيق السيد حسين الشهرستاني بتجنيد العشرات من الفرق التي نفذّت هذا العمل في كل بساتين العراق من خلال إغراء أصحاب البساتين بأسعار أضعاف سعرها في السوق المحلية من أجل شراء هذه الفسائل وتصديرها إلى الأمارات العربية , وفعلا استطاع السيد رضا الشهرستاني أن يصدّر الملايين من هذه الفسائل إلى دولة الأمارات في أكبر جريمة لإفراغ البلد من موارده , وبأسعار تصل إلى أضعاف أضعاف سعرها في العراق , ليفرّغ العراق من أهم مصدر لزراعة النخيل في العراق , وهذه إحدى جرائم الكسب غير المشروع التي قامت بها هذه الطفيليات في تدمير موارد العراق وثرواته .

 

أياد السماوي

عرض التعليقات (2 تعليق)

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر شعبية
فلكي مغربي يفتح طلاسم دانيال ويكشف مقتل حاكم الحجاز في مكة .. ولبنان تبكي زعيمها .. وسوريا أمام مصيرها خلال 3 أشهر .. اليكم التفاصيل
العصائب: قرار منع الخزعلي دخول لبنان جاء اثر ضغوطات آل سعود على الحريري
الحشد يشرع بتطهير الحدود العراقية السورية بطول 55 كم
هذه الدول تمنح الإقامة لمن يشتري منزلا فيها!
ابنة صدام تنعى "عمها البطل"!
الصدر يجمد عمل كتلة الاحرار لـ 4 سنوات
مصادر فرنسية: الإمارات وراء مقتل علي عبد الله صالح
بن سلمان يشتري لوحة لدافنشي بـ 450 مليون دولار
الصدر يدعو الى فصل قضية القدس عن العراق
رغم وعودها بالاعتراف بالدولة الكردية. بارزاني: هكذا تركتنا واشنطن نواجه "التهديد" وخيبت امالنا!
عندما يكون الزحف حكوميا ورسميا
بعد فشل فتنة صنعاء ومقتل صاحبها مسيرة جماهيرية كبرى لابناء العاصمة
كاريكاتير.. البحر الميت عاصمة فلسطين
خمس أشياء تخبرها عنك فصيلة دمك
الحشد الشعبي يطهر 35 قرية ومساحة 4300 كيلو متر مربع ضمن عمليات تطهير الجزيرة وأعالي الفرات
مذبحة في فجر اسود.. قصي صدام والعقيد حسن العامري يعدمان في سجن "أبو غريب" الفي مواطن في يوم واحد!
تفاصيل الصفقة "القذرة".. الأكراد هرّبوا آلاف الدواعش من الرقة محملين بأسلحتهم وطائرات التحالف تنير لهم الطريق
بارزاني یخطط لتشكيل “تنظيم اجرامي” على غرار داعش
ثامر السبهان "الزعطوط " اختفى بعد مسيرة مليئة بالفشل
الخارجية تنتقد الأردن بعدم احترامها للعراقيين.. وعمان تحدد مصير "رغد صدام
فلكي مغربي يفتح طلاسم دانيال ويكشف مقتل حاكم الحجاز في مكة .. ولبنان تبكي زعيمها .. وسوريا أمام مصيرها خلال 3 أشهر .. اليكم التفاصيل
صحيفة لوموند الفرنسية: بماذا هدد ماكرون السعودية؟
فيضانات جارفة ومنطقة حرب جديدة.. توقعات “نوستراداموس” للعام 2018
واشنطن بوست: السعودية تعرضت لضربة مزدوجة من لبنان وسوريا خلال ساعات
العبادي يوجه "إهانة دبلوماسية" إلى ألمانيا
الحشد الشعبي: ابناء الشهيدة رنا العجيلي سيكونون أمانة في أعناقنا
العصائب: قرار منع الخزعلي دخول لبنان جاء اثر ضغوطات آل سعود على الحريري
موجة برد قادمة للعراق تبدأ الاربعاء المقبل
إلى أين يقود الشاب محمد بن سلمان المملكة المحافظة ؟!
جريدة لبنانية: التيار الصدري مقبل على تنشيط التوجه نحو الرياض، وقادته سيعملون على تلميع صورة السبهان في العراق !