الحشد الشعبي ليس (خروف العيد) يا رئيس الوزراء!!

عدد القراءات : 855
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الحشد الشعبي ليس (خروف العيد) يا رئيس الوزراء!!

احمد عبد السادة

في لقاء معه على قناة (الجديد) قبل أيام قال الوزير اللبناني السابق ورئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب بأن: (حزب الله ليس خروف العيد)، وذلك ردا على مقدم البرنامج الذي حاول أن يسحب (وهاب) إلى تحميل حزب الله مسؤولية الأزمة اللبنانية التي أعقبت استقالة الحريري، تمهيدا للوصول الى فكرة التضحية بحزب الله للخلاص من الأزمة!!. لقد كان رد وئام وهاب الاعتراضي لافتا وبليغا، وذلك لأن حزب الله الذي ضحى وقدم الشهداء لتحرير جنوب لبنان من الاحتلال الإسرائيلي ولتحرير جرود عرسال وجرود بعلبك والقاع من احتلال داعش والنصرة، والذي قام بتأمين الحدود اللبنانية السورية، لا يمكن أبدا أن يكون (خروف العيد) ليقوم لبنان بذبحه من أجل إرضاء مملكة الشر السعودية.

أسوق هذا الكلام لأشير إلى التخوف غير المبرر من الحشد الشعبي في العراق، ذلك التخوف الذي أعلنه رئيس الوزراء حيدر العبادي لمرتين متتاليتين، المرة الأولى في مؤتمره الصحفي قبل أكثر من أسبوع، والمرة الثانية في مؤتمره الذي عقد، أمس، بمحافظة كربلاء، إذ رأينا خلال المؤتمرين بأن العبادي أكد على عدم مشاركة الحشد الشعبي بالانتخابات بالاسم، بل انه في المؤتمر الثاني ذهب أبعد من ذلك وحذر من استخدام الحشد الشعبي في العملية الانتخابية!.

نحن نعلم جيدا بأن هناك قيادات سياسية للفصائل المنضوية ضمن الحشد، وهذه القيادات من حقها المشاركة في الانتخابات ومن حقها أن تكون ممثلة لشهداء وتضحيات وبسالة الحشد الاسطورية بتحرير الأرض وحماية البلد بمشاركة باقي صنوف قواتنا المسلحة بالطبع، كما اننا نعلم جيدا بأن الجهات السياسية المرتبطة بالحشد لن تدخل الى الانتخابات تحت مسمى (الحشد الشعبي) وإنما ستدخل ضمن مسميات أخرى كما يفعل التيار الصدري وحزب الدعوة والحزب الشيوعي والمجلس الإسلامي الأعلى، وهي كلها جهات سياسية ترتبط بها فصائل مسلحة بعضها غير قانوني وغير مرتبط بالقائد العام للقوات المسلحة أصلا كسرايا السلام!.

لماذا إذن يتم التركيز على الحشد الشعبي من قبل رئيس الوزراء؟!، ولماذا هذا الإصرار من قبل رئيس الوزراء على عدم مساواة رواتب مقاتلي الحشد برواتب منتسبي باقي القوات الأمنية؟. ألا يدفعنا هذا الأمر للشك بوجود خطة لتصفية الحشد في ظل الحملة الأمريكية السعودية المسعورة ضد الحشد؟، أليس من حقنا القلق من تصريحات العبادي وتوقيتها الذي جاء في أعقاب زيارة العبادي للسعودية التي تعتبر العدو الأكبر لحشدنا المضحي؟!.

الحشد الشعبي لم يقدم كل هذه التضحيات الكبيرة والدماء الشهيدة والسخية لكي نقوم بإقصائه من العملية السياسية ونقول له: أنت دورك ينتهي بتقديم ضريبة الدم فقط!.

الحشد من حقه أن تكون له مكانة سياسية عالية توازي الدماء الغالية التي دفعها وتليق بحجم تضحياته الكبيرة.

الحشد لم يقدم كل هذه التضحيات من أجل أن يكون أضحية نذبحها إكراما لأجندات تيلرسون ومحمد بن سلمان!.

وهنا أستثمر عبارة (وئام وهاب) التي أشرت إليها في بداية المنشور لأقول: الحشد الشعبي، يا رئيس الوزراء، ليس (خروف العيد) لكي تذبحه في موسم الانتخابات من أجل إرضاء أمريكا أو من أجل إرضاء مملكة الإرهاب الوهابية السعودية.

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
الحشد يحرر قرية "ام حزاز" ويحقق التماس مع محور جنوب الحضر
تطهير 20 قرية وقتل 21 داعشياً في اليوم الثاني من عملية الجزيرة
3 هزات ارضية ضربت العراق اليوم
الحشد الشعبي يطهر 10 قرى في بادية الجزيرة
الحشد الشعبي يستأنف عمليات تطهير بادية الجزيرة
عبد الزهرة: لم أرسل عشيرتي الى رئيس رابطة الزوراء
الكهرباء: عزل الديون السابقة المترتبة بذمة المواطنين عن اجور الاستهلاك الحالي
واشنطن بوست: السعودية تعرضت لضربة مزدوجة من لبنان وسوريا خلال ساعات
ترامب يطرد ايفانكا وكوشنر من البيت الابيض
اوروك تنشر نص مشروع حركة التغيير بتشكيل حكومة إنقاذ وطني في كردستان
الاقليم يطالب بغداد بإلغاء جميع إجراءاتها كرد على الاستفتاء
كيف نقضي على الفساد والفاسدين
إلى أين يقود الشاب محمد بن سلمان المملكة المحافظة ؟!
البنك المركزي يختتم مزاد العملة لهذا الاسبوع ببيع اكثر من 161 مليون دولار
قطعات الحشد والجيش تطهر 77 قرية وتسيطر على جسر ومطار في الجزيرة الغربية
الأكثر شعبية
مذبحة في فجر اسود.. قصي صدام والعقيد حسن العامري يعدمان في سجن "أبو غريب" الفي مواطن في يوم واحد!
تفاصيل الصفقة "القذرة".. الأكراد هرّبوا آلاف الدواعش من الرقة محملين بأسلحتهم وطائرات التحالف تنير لهم الطريق
بارزاني یخطط لتشكيل “تنظيم اجرامي” على غرار داعش
(مانافورت) ومبلغ المليار ونصف المليار دولار الذي دفعه البرزاني لدعم استفتاء الانفصال!.
الحشد يرد على وصف الخارجية الامريكية للمهندس بالارهابي، ويؤكد انه مفخرة ورمز للعراقيين
بن سلمان تخلص من ابن مقرن كما تخلص ابن زايد من اخوته
صحيفة لوموند الفرنسية: بماذا هدد ماكرون السعودية؟
فيضانات جارفة ومنطقة حرب جديدة.. توقعات “نوستراداموس” للعام 2018
رابون معروف: سداد البارزاني قام بتعذيبي داخل برلمان كردستان
الحشد الشعبي: ابناء الشهيدة رنا العجيلي سيكونون أمانة في أعناقنا
بعد تحرير القائم..المهندس : الحشد الشعبي سيمسك الحدود مع سوريا بالكامل
العثور على 4 جثث بمدينة كركوك
ماجد المهندس يتبرأ منه أصله ويفتخر بانتمائه السعودي
صحيفة بريطانية: هذا سبب تقارب السعودية للعراق
جريدة لبنانية: التيار الصدري مقبل على تنشيط التوجه نحو الرياض، وقادته سيعملون على تلميع صورة السبهان في العراق !