هروب النصراوي أسقط حكومة العبادي بالوحل ...

عدد القراءات : 1935
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هروب النصراوي أسقط حكومة العبادي بالوحل ...

أصبحت ظاهرة هروب المسؤولين الكبار في الدولة العراقية , جزء لا يتجزأ من طبيعة النظام السياسي القائم , بل هي واحدة من أهم سمات هذا النظام الفاسد , وفضيحة هروب محافظ البصرة ماجد النصراوي يوم أمس لا تشّكل خروجا عن طبيعة هذا النظام , فقبل النصراوي كان العشرات من الوزراء والمحافظين والمسؤولين الكبار ومن كل الكتل السياسية قد هربوا بأموال الشعب العراقي المسكين , ولم تستطع الدولة أن تعود بأي منهم , بعضهم تعدّت سرقاته المليار دولار كحازم الشعلان وأيهم السامرائي , والبعض الآخر تجاوزت سرقاته بضعة مئات من الملايين من الدولارات كعبد الفلاح السوداني وبهاء الأعرجي وحمدية الجاف وغيرهم , وجميع هؤلاء يعيشون الآن في بلدانهم التي يحملون جنسيتها , والبعض الآخر وجد في إقليم كردستان ملاذا آمنا له ولأموال الشعب المسروقة بعيدا عن ملاحقات الحكومة والقضاء العراقي , والسؤال المطروح على من تقع مسؤولية هروب هؤلاء المسؤولين ؟ على أحزابهم وكتلهم السياسية التي رشّحتهم لهذه المناصب أم على القضاء العراقي الذي دخل مرحلة الغيبوبة شبه التامة أم على الحكومة وهيئاتها الرقابية ؟ لماذا تمّ تعطيل مشروع قانون مزدوجي الجنسية ومن هي الجهة المسؤولة عن تعطيل مشروع هذا القانون ولماذا ؟ .

عودة إلى الكتل السياسية التي رشّحت هؤلاء الفاسدين , هل تتحمّل هذه الكتل مسؤولية مرشحيها الفاسدين وما مقدار هذه المسؤولية ؟ لماذا لا تقوم السلطة التشريعية بتشريع قانون يحمّل الأحزاب والكتل السياسية مسؤولية فساد مرشحيها في مواقع المسؤولية ؟ على سبيل المثال وليس الحصر هل تتحمّل كتلة ماجد النصراوي مسؤولية فساده وهروبه بأموال الشعب العراقي المسروقة ؟ من الذي جاء بهؤلاء الفاسدين وكيف ولماذا ؟ وهل هنالك حزب نأى عن هذا الفساد غير الحزب الشيوعي العراقي ( الملحد وفق نظرية علي الأديب ) ؟ فليأتي كل ملاحدة العالم من أجل حماية أموال الشعب العراقي من النهب والسرقة , وليذهب المؤمنون إلى الجنة لينعموا بحور العين وأنهار الخمر واللبن والعسل والفاكهة المتدلية على رؤوسهم , هل سيقدّم السيد رئيس الوزراء شرحا شفافا للشعب العراقي عن كيفية هروب النصراوي ومن هي الجهة التي ساعدته على الهروب وتواطئت معه ؟ وما هو دور هيئة النزاهة والقضاء العراقي في هروب النصراوي ؟ هل يحق لمن أقسم على حماية أموال الشعب العراقي أن يستمرّ في منصبه بعد فضيحة النصراوي ؟ ألا تستحق هذه الفضيحة المدوية استقالة رئيس الحكومة والتحقيق مع رئيس هيئة النزاهة والمدّعي العام العراقي ؟ بعد هذه الفضيحة هل يريد رئيس الوزراء الترّشح لدورة ثانية ؟ سؤال أخير لرؤساء السلطات الثلاث .. هل حقا أنتم مسلمون وتؤمنون بحياة بعد الموت ؟؟؟ .

 

أياد السماوي

عرض التعليقات (12 تعليق)

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
الطلبة يقدم شكوى رسمية لاتحاد الكرة ضد لاعبيه
سليماني: هذا ما أردناه حينما دخلنا إلى العراق
تحرر قرى شرق المحلبية غرب الموصل
الإمارات تستثمر في مشروع انبوب الغاز بين نيجيريا - أوروبا
انقلاب في دولة الامارات وحالة طواريء تعلنها ابوظبي
القوات الامنية تحرر قريتين جديدتين جنوب غربي تلعفر
الحج تعلن استكمال الإجراءات المتعلقة بسفر وإسكان الحجاج الإضافيين
بالاسماء.. نصيف تتهم الجميلي بمنح نواب استثمارات في مطاحن مقابل التصويت لصالحه
تحدّيات جديدة للجبهة الداخليّة في اليمن.. فما هي سبل المواجهة؟
سؤال برسم برزاني.. هل ستعطي تركمان وعرب كردستان العراق حق تقرير المصير؟
الحشد يفتح الساتر الأمامي لتلعفر ويقتل عشرات الدواعش
الحشد يحاصر قرية وطيران الجيش يدمر 3 مفخخات غرب تلعفر
قوات الحشد تحرر قرية تل زنبار غرب تلعفر
بدء معركة تحرير تلعفر
جهات مشبوهة تدفع بالملّا للترويج لإلغاء الانتخابات البرلمانية
الأكثر شعبية
انقلاب في دولة الامارات وحالة طواريء تعلنها ابوظبي
داعش الوهابية نعمة ام نقمة
بالاسماء.. نصيف تتهم الجميلي بمنح نواب استثمارات في مطاحن مقابل التصويت لصالحه
تحدّيات جديدة للجبهة الداخليّة في اليمن.. فما هي سبل المواجهة؟
تخيَّل أن الموز قد يقتلك ! 7 أطعمة يؤدي تناولها بكثرة إلى الوفاة
الحج تعلن استكمال الإجراءات المتعلقة بسفر وإسكان الحجاج الإضافيين
هل تعاني تساقط الشعر... إليك الأسباب والحلول!
النقل: استمرار البحث عن طاقم السفينة العراقية التي اصطدمت باخرى اجنبية
بدء معركة تحرير تلعفر
الإمارات تستثمر في مشروع انبوب الغاز بين نيجيريا - أوروبا
القوات الامنية تحرر قريتين جديدتين جنوب غربي تلعفر
الحشد يفتح الساتر الأمامي لتلعفر ويقتل عشرات الدواعش
سليماني: هذا ما أردناه حينما دخلنا إلى العراق
جهات مشبوهة تدفع بالملّا للترويج لإلغاء الانتخابات البرلمانية
قوات الحشد تحرر قرية تل زنبار غرب تلعفر
انقلاب في دولة الامارات وحالة طواريء تعلنها ابوظبي
بالوثائق والصور... الفتلاوي ذهبت للحج مع والدتها وزوجها بموافقات خاصة عام ٢٠١١ واثنت على هيئة الحج
توسيع العلاقات بين السعودية والعراق، سياسة طويلة الأمد أم تكتيكية ومؤقتة
نائبة صدرية: كاظم المقدادي اتهم مقتدى الصدر بـ 'الخيانة' وعلى قناة العراقية محاسبته
صحيفة بريطانية: طوني بلير تلقى رشاوي بالملايين من الامارات
هل سيضرم العبادي والشهرستاني النار في نفسيهما ؟!
موقع بريطاني: ولي العهد السعودي سيقيل الجبير ويعين شقيقه خالد بن سلمان وزيرا للخارجية
ماذا لو عاد صدام لحكم العراق؟
كيف تعرف العسل الأصلي من المغشوش
بالتفاصيل والارقام.. السجن بحق 26 مسؤولا "كبيرا" في الحكومة!
ماهي الأمراض التي يقضي عليها خليط الثوم والليمون الحامض؟
داعش الوهابية نعمة ام نقمة
بالاسماء.. نصيف تتهم الجميلي بمنح نواب استثمارات في مطاحن مقابل التصويت لصالحه
روسيا تستنكر تزويد الارهابيين في سوريا بذخائر كيميائية أمريكية وبريطانية
تحدّيات جديدة للجبهة الداخليّة في اليمن.. فما هي سبل المواجهة؟
ويكيليكس تكشف عن تطبيع سعودي مع حليف سرّي "معادي للمسلمين"
صحيفة بريطانية تفضح إجرام بارزاني: سلم النساء الايزيديات لداعش مقابل كركوك
انقلاب في دولة الامارات وحالة طواريء تعلنها ابوظبي
بعد عودته من السعودية.. الصدر يحضر لـ”خطاب ناري” وتظاهرات لحل الحشد
رسالة مفاجئة للسيد رياض الحكيم … هل بلغ السيل الزبى ؟
استقبال السبهان لمقتدى علامَ يدل ؟!
بالوثائق والصور... الفتلاوي ذهبت للحج مع والدتها وزوجها بموافقات خاصة عام ٢٠١١ واثنت على هيئة الحج
تعرف على الخديعة الأمريكية التي سرقت بموجبها شعوب العالم
بماذا توعد اللواء قاسم سليماني بعد شهادة المجاهد مسحن حججي؟
فضيحة جنسية من العيار الثقيل تهز السعودية وبطلتها الشيخة ريما بنت طلال بن عبد العزيز!
المهندس : نمتلك معلومات سرية عن دول لانرغب بالاعلان عنها حالياً
محللون سياسيون: مقتدى الصدر لن يزور اي مدينة شيعية في السعودية والتظاهرات ستعود الى بغداد
ناديا مراد: زيارتي لاسرائيل جاءت بصفتي سفيرة للامم المتحدة
التيار الصدري.. تيار شيعي بنكهة سعودية!
متى نكسر وثن الجغرافيا المقدس؟!