جنوب شرق آسيا ومواجهة دولها للنفوذ في دول الخليج، ما هي الأهداف؟!

عدد القراءات : 1563
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
جنوب شرق آسيا ومواجهة دولها للنفوذ في دول الخليج، ما هي الأهداف؟!

 

رغد النور

إن العلاقات المتبادلة بين الدول في جنوب شرق آسيا والدول الخليجية تحمل في خباياها أن بعض الدول في جنوب شرق آسيا منها الهند وباكستان والصين تستغل الفرصة لكي ترفع قدراتها الاقتصادية والعسكرية في الخليج عبر تعزيز علاقاتها مع بعض الدول بما فيها الإمارات العربية المتحدة وقطر والبحرين، رغم أن المظهر الخارجي لهذه العلاقات يعبّر عن علاقات تاريخية وقائمة على أسس راسخة من الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة في العديد من المجالات.

وفيما يتعلق بالعلاقات المتبادلة بين باكستان وقطر، تحافظ باكستان على موقف متوازن بشأن الخلاف الحالي بين قطر ودول الخليج، وتتمتع بعلاقات ثنائية قوية تدعمها العلاقات التاريخية الوثيقة والمشاركة الجوهرية. وكذلك الحال بالنسبة للصين التي دعت إلى حل الأزمة الخليجية عبر الحوار تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي.

وفي السياق نفسه، تحاول باكستان والصين بالتعاون مع دولة قطر أن تقللا من الدور الاقتصادي للإمارات العربية المتحدة عبر الإستثمار في ميناء الجوادر الذي يطل على بحر العرب، ويقع على الساحل الجنوبي الغربي من بلوشستان، وباكستان. وفي سبيل تحقيق هذه الغاية اهتمت القيادة العسكرية الصينية بميناء الجوادر وحوّله إلى قاعدة للبحرية الباكستانية. الأمر الذي أثار قلقا هنديا وتخوفا إقليميا ودوليا. هذا وتتمتع الصين بعلاقات قوية مع باكستان من أجل الحفاظ على مصالحها الأمنية والقومية.

وفي المقابل، نرى تغلغل النفوذ الهندي في الإمارات العربية المتحدة اقتصاديا وبشريا، وانتقال الكثير من الهنود إلى دبي في ظل تطور العلاقات التجارية بين البلدين، بحثا عن فرص العمل. حيث إن الهنود يشكلون الجزء الأكبر من سكان الإمارات ، ويعيش أكثر من مليوني مهاجر هندي في دولة الإمارات ويشكلون أكثر من 40٪ من مجموع السكان فيها. ففي هذه الظروف ليس من غیر المتوقع أن تبذل الهند جهودها في الحماية من الدور الاقتصادي للإمارات في الشرق الأوسط، ومن أجل تحقيق هذا الهدف بدأت الهند بتنفيذ مشروعاتها الاقتصادية في ميناء تشابهار المطل على بحر عمان جنوب إيران لتقلل من دور ميناء الجوادر. حيث إن الهند وقعت اتفاقية ثلاثية استراتيجية مع إيران وأفغانستان لكي تتيح ممرا تجاريًا إلى أفغانستان ووسط آسيا، وتزيد من التواجد الهندي في الشرق الأوسط في حين يتجاوز باكستان.

ويمكن الاستنتاج، أولا: إن الهند والإمارات العربية المتحدة التي تربطهما العلاقات الاقتصادية الوثيقة، تطمحان إلى تقليل دور التحالف الثلاثي الباكستاني الصيني القطري عبر تعزيز نفوذهما في الشرق الأوسط وتوسيع الطرق التجارية. وثانيا: ترمي باكستان والصين والهند إلى توسيع نفوذها في قطر والإمارات العربية المتحدة عبر التنافسات الاقتصادية فيما بينها، وثالثا: إن العلاقات التي حصلت بين باكستان والصين وقطر، وبين الإمارات العربية المتحدة والهند ليست اقتصادية بحتة فحسب بل إنها تحمل أغراضا سياسية تبني على الحماية من مصالح باكستان والصين والهند أكثر من الحماية من مصالح قطر والإمارات.

 

ومن المؤكد فإن احتياطات الطاقة الهائلة والموقع الجيو اقتصادي لدول الخليج أدت إلى أن تكون هذه المنطقة مصدر الاهتمام لجميع الدول المتقدمة والنامية. وبالتالي إن السعودية وقطر بوصفهما الدول التي تمتلك أكبر احتياطات الطاقة، تتمتعان بجاذبية كبيرة لدى جميع الدول بما فيها دول جنوب شرق آسيا، ولكن من جهة أخرى إن الإمارات العربية المتحدة لا تتحلى بأية جاذبية أصيلة ويرى جميع المراقبين السياسيين، إنها تفقد مكانتها في منطقة الخليج في المستقبل القريب فلا تري أمامها خيارا سوى التراجع والتفكك في المنطقة خاصة بعد إنشاء الجزر السياحية في السعودية وتدشين ميناء الجوادر.

عرض التعليقات (7 تعليق)

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر شعبية
بالصور.. كلمة "الله" و"علي" مطرزة على ملابس جنائزية من عصر الفايكنغ
بغداد "تضيق الخناق" على اربيل.. "خط قديم" لتصدير نفط كركوك لتركيا لا يمر بكردستان
ما علاقة البرغل بمرض السكري ؟
بابليون تحذر البرزاني من تكريد المناطق المسيحية والعربية
قوات البيشمركة تنسحب من مقراتها في قره تبه بديالى
قائد الشرطة الاتحادية: عناصر البيشمركة استسملوا لتقدمنا في كركوك
اتهامات للبيشمركة بـ"تخريبه".. الكرد يهددون بإنهاء "السلمية" حال سيطرت بغداد على انبوب كركوك - جيهان
حنان الفتلاوي تحاكم سليم الجبوري تحت قبة البرلمان العراقي
نتائج القبول المركزي في الجامعات والمعاهد
العبادي يمهل البيشمركة 48 ساعة للانسحاب من مناطق في كركوك
الخارجية الايرانية : زيارة ظريف الى اقليم كردستان لم تنقض قرار الحظر الجوي
القبض على ارهابي يعمل في احد مطاعم مول الحارثيـة
الاقليم يقترح “التجميد والحوار الدستوري” وبغداد تنهمك في دراسة الرد
الفرصة الاخيرة لإنقاذ العراق من انهيار حتمي
بيومٍ واحد.. هكذا تتخلصون من النفخة
سيناريو اجتياح أربيل عسكريا بثلاثة جيوش عراقي تركي ايراني
تعرف على خفايا ما جرى في منزل زيباري قبل 72 ساعة من الاستفتاء؟
صحيفة روسية: الموساد أطلق عملية “ريح المقبرة” في كردستان
بالصور.. كلمة "الله" و"علي" مطرزة على ملابس جنائزية من عصر الفايكنغ
وزير الداخلية يكشف تفاصيل جديدة عن تفجير الناصرية وهروب النصراوي
تركيا وايران يطلقان رصاصة الرحمة على البارازاني
تعرف على المسؤول عن رفع علم كردستان على نعش طالباني
بغداد "تضيق الخناق" على اربيل.. "خط قديم" لتصدير نفط كركوك لتركيا لا يمر بكردستان
ما علاقة البرغل بمرض السكري ؟
بعد كردستان .. سنّستان ستدّق طبولها قريبا
هل سيقدم مسعود على ما أقدم عليه عبد المحسن السعدون؟
ما صحة الاشاعات المتداولة حول غياب نيجرڤان برزاني عن معمعة الاستفتاء؟
بابليون تحذر البرزاني من تكريد المناطق المسيحية والعربية
الإمارات تأوي أبناء بارزاني حتى تستقر الأمور في كردستان
خفايا الموقف الأمريكي من استفتاء كردستان