بعد اعتراف الأمم المتحدة بالابادة الجماعية التي تعرضت لها الطائفة الايزيدية

عدد القراءات : 344
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بعد اعتراف الأمم المتحدة بالابادة الجماعية التي تعرضت لها الطائفة الايزيدية

سؤال موجه لقادة الشيعة في العراق

لماذا حرصتم ، ولا أقول اظهرتم اللامبالاة ، على ان لا توثق أخطر وأكبر حلقة من مسلسل ابادة الطائفة الشيعية في العراق بعد عام 2003 والمتمثلة بالمجزره الكبرى في سبايكر ومعتقل بادوش والتي اقترفتها العشائر السنية كجريمة ابادة جماعية استهدفت الشيعة حصرا على أساس الانتماء الطائفي ؟!

ولماذا لم يرد ذكر الشيعة من قريب او بعيد في مراسلات المسؤولين العراقيين مع الامم المتحدة حول هذه القضية وتم الاكتفاء بالاشاره للضحايا على انهم عراقيون وطلاب وابرياء ... ؟!

الامر الذي جعل الامم المتحدة تمتنع عن وصفها بجريمة ابادة جماعية تستهدف طائفة بأكملها واكتفت بوصفها ب"الجريمة المروعة" !!

حيث جاء في رد السيد فرانشيسكو موتا مدير مكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة الامم المتحدة في العراق (اليونامي) و ممثل المفوض السامي لحقوق الإنسان للأمم المتحدة في العراق جواباً على بعض الرسائل التي اطلعت عليها والتي وجهت له بهذا الخصوص :

" إن قتل الجنود والطلاب من معسكر سبايكر جريمة مروعة، ولكن لا تنطبق عليها صفة الإبادة الجماعية لأنها لا تستوفي التعريف الوارد في الاتفاقية – حيث انها لم تكن محاولة على قصد للتدمير الكلي أو الجزئي لجماعة قومية أو إثنية أو عرقية أو دينية " !!!

علما ان التحقيقات افضت الى ان عدد المشتركين بشكل مباشر وغير مباشر في تنفيذ المجزره الجماعيه بطلاب ومتطوعي سبايكر والتي قضى فيها شباب شيعة في مقتبل العمر عُزل غير مسلحين هم اكثر من 1000 سني عراقي نفذوا بشكل مباشر أو غير مباشر عمليات القتل الجماعي بدافع طائفي بحت حتى قبل ان تسقط تكريت بيد التنظيم السني المسمى داعش.

ولتأكيد دوافعهم الطائفية قام المجرمون بالعفو عن عشرات السنة الذين كانوا في معسكر سبايكر او معتقل بادوش قبل تنفيذ جريمتهم النكراء بالبقية.

على كل شيعي عراقي حر ان يتوجه بهذا السؤال لمرجعيته سواء كانت دينية أم سياسية كي تبرر موقفها المتخاذل في هذا الشأن من اجل مئات الآلاف من ضحايانا الذين فقدناهم ومن اجل اطفالنا الذين يعيشون اليوم تحت رحمة المفخخات الطائفية والذين تنتظرهم في المستقبل ان تخاذلنا ولزمنا الصمت عمليات ابادة جماعية مشابهة لما حدث بالأمس. 

 

علي مارد الاسدي

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
فرنسا تسعى لتهدئة البحرين بعد انتقادات لوضع حقوق الإنسان
مجموعة كبيرة من الجيش الحر بالجنوب السوري تنضم للحكومة
مطالبات قطرية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة بتعليق عضوية السعودية والإمارات
الرصد الزلزالي ينشر التقرير الخاص بالهزة الارضية التي ضربت الكوت فجر اليوم
تحطم طائرة عسكرية في الولايات المتحدة
رسميا.. ريال مدريد يعلن ضم الحارس لونين
أمريكا: شجب تسليم مفتاح طائرة الناتو الأكثر تطورا للروس
اوبك تتوصل الى اتفاق لزيادة الانتاج اعتبارا من تموز
حزب البارزاني يعلن تجميد مفاوضاته السياسية بشأن تشكيل الحكومة المقبلة
الأسد: الحوار مع الولايات المتحدة مضيعة للوقت
ليبيا تعلن مشاركتها في معرض دمشق الدولي
صحفي إسرائيلي: ابن سلمان حضر اجتماع ملك الأردن ونتنياهو
دقيقة صمت بتلفزيون الأرجنتين بعد الهزيمة المهينة أمام كرواتيا
هايلي تتهم دمشق بخرق الهدنة في جنوب غرب سوريا
العراق.. هزة ارضية تضرب مدينة الكوت
الأكثر شعبية
كيف تتصرف إذا لدغك ثعبان ؟
مكتب العبادي يصدر بياناً شديد اللهجة بشأن الخروقات الانتخابية
صحوة الدقائق القاتلة "تبقي" البرازيل في المونديال
لا .. للالتفاف على جوهر قانون التعديل الثالث
هل تؤمنون بالتقمص ؟ طفل سوري في الثالثة يتحدث الإنجليزية دون أن يتعلمها !
الفايز: الفتح وسائرون لم يوافقوا مبدئياً على منح “العبادي” ولاية ثانية
كيف تميز علامات الاضطراب العقلي لدى الآخرين؟
قوات الإمارات تهدد بقصف أكبر منشأة نفطية جنوب شرق اليمن
سويسرا تصعق صربيا في "مونديال الوقت القاتل"
صحفي إسرائيلي: ابن سلمان حضر اجتماع ملك الأردن ونتنياهو
حزب البارزاني يعلن تجميد مفاوضاته السياسية بشأن تشكيل الحكومة المقبلة
العراق.. هزة ارضية تضرب مدينة الكوت
اوبك تتوصل الى اتفاق لزيادة الانتاج اعتبارا من تموز
الأسد: الحوار مع الولايات المتحدة مضيعة للوقت
ليبيا تعلن مشاركتها في معرض دمشق الدولي
روسيا ترشح نفسها لعضوية مجلس حقوق الإنسان
صحيفة : المالكي يطلق مبادرة لإعادة ترتيب البيت الشيعي
المكسيك تحطم ألمانيا بهدف قاتل في المونديال
انباء عن مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية
قيادي كردي: الاحزاب الكردية لن تدخل في أي تحالف مع حزبي البارزاني والطالباني
القانونية النيابية تكشف أسباب عدم البدء بعملية العد اليدوي حتى ألان
شاهد.. ماذا يتدفق من سوريا الى العراق عبر نهرالفرات!!
الحشد الشعبي يعلن استشهاد واصابة 34 من مجاهديه بقصف امريكي
العوادي: التحالف الاميركي ارتكب جريمة لا تغتفر بقصفه فصائل الحشد على الحدود السورية
لماذا لم تتعاطف أنجلينا جولي مع أطفال اليمن؟!
هكذا تشاهد جميع مباريات كأس العالم مجاناً على الإنترنت
كتائب حزب الله العراق تتوعد "اسرائيل" بالرد
ثلاثة تحركات تشير لنهاية الأزمة السورية..
القانونية النيابية تكشف أسباب عدم البدء بعملية العد اليدوي حتى ألان
الحشد يعالج عناصر من "داعش" حاولوا التسلل من سوريا الى العراق
الفضيحة الكبرى... الكشف عن آلية تزوير الانتخابات لصالح "سائرون"
لماذا أصبح التاريخ المخزي ثقافة عامة؟
عشائر الضحايا تطالب سرايا السلام بتسليم المتسببين بانفجار مدينة الصدر
كتلة الاحرار : توجه طلبآ خاصآ الى المفوضية حول نتائج الانتخابات العراقية؟!
مهاتير محمد ومخاتير العملية السياسية بالعراق
الدراما السعودية تقسم المجتمع في عهد ابن سلمان.. مسلسل "العاصوف" نموذجاً
الامارات تتفسخ من الداخل.. خلافات بين حاكم الشارقة ورئيس الوزراء
بدر: الخنجر ارهابي، ووجوده في بغداد عار على الحكومة العراقية.
تردد القنوات المفتوحة الناقلة مباشر مباريات كأس العالم 2018 روسيا بدون تشفير على جميع الاقمار كاملة
مواطنون إيرانيون يعترضون لدى الأمم المتحدة على سد اليسو التركي
التايم البريطانية: نرجسي ومتهور وشعبوي.. مقتدى الصدر هو النسخة العراقية من ترامب
إجراء غير كاف...
بالوثائق.. 100 نائب يقدمون شكوى للامم المتحدة ضد المفوضية
9 أطعمة عليكم استهلاكها للوقاية من السرطان بحسب هذا العالم الشهير
بين البعث وحزب العودة .. اغتيالات الكمّ والجودة ـ عقيل الموسوي