اتهامات للبيشمركة بـ"تخريبه".. الكرد يهددون بإنهاء "السلمية" حال سيطرت بغداد على انبوب كركوك - جيهان

عدد القراءات : 3375
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
اتهامات للبيشمركة بـ"تخريبه".. الكرد يهددون بإنهاء "السلمية" حال سيطرت بغداد على انبوب كركوك - جيهان

خطوط نقل النفط الخام من حقول كركوك إلى ميناء جيهان التركي، أحد النقاط الخلافية بين بغداد وأربيل، نظرا لعائداته المالية الكبيرة، إلا أن توقف هذا الخط، بعد أحداث حزيران 2014، المتمثلة بدخول داعش للعراق وتخريبه للانانبيب الناقلة، أثر على الإيرادات النفطية بشكل عام، وتحاول الحكومة الاتحادية ووزارة النفط، الآن إعادة العمل به.

خطوة الحكومة بالسيطرة على حقول كركوك، وخاصة توجيه وزارة النفط، قبل أيام، بإعادة تأهيل هذا الخطوط، وبشكل "عاجل" لاستئناف التصدير، وتحت سيطرة الحكومة الاتحادية، أدى إلى إطلاق تصريحات حادة، بعضها هدد بخروج الأمور بين بغداد والإقليم عن "سلميتها"، في حين جاءت اتهامات أخرى، تبين أن الخط "خرب من قبل البيشمركة" لتحويله للإقليم.

وفي هذا الصدد قال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد إن "ما تقوم به وزارة النفط، هو عملية تأهيل لشبكة الانابيب الناقلة للنفط الخام من حقول كركوك الى ميناء جيهان التركي، وهو الخط الرئيسي لتصدير النفط العراقي، الذي توقف بعد أحداث الموصل نتيجة العمليات التخريبية التي تعرض لها من قبل العصابات الارهابية، بهدف سرقة النفط وتعطيل الصادرات النفطية العراقية".

وأضاف أنه "بعد عمليات التحرير أصبحت الأرض مهيأة لاعادة تأهيل الانبوب الرئيس، والذي يعد المنفذ الثاني للعراق في عملية الصادرات النفطية العراقية بعد المنفذ الجنوبي، وهذه الخطوة مهمة ولها فائدة كبيرة في الاقتصاد الوطني، وسنضمن من خلاله طاقة تصديرية من 400 الى 600 ألف برميل في اليوم، وإيرادات إضافية تصل الى المليارات حرمت منها الميزانية الاتحادية".

وتابع "هذا الأنبوب امتداده من كركوك عبر صلاح الدين وعبر نينوى، ومنها إلى الأراضي التركية"، مؤكدا أن "الخلافات تحول دون تحقيق تصدير النفط عن طريق كردستان، ولن تحل هذه الخلافات لان جزء كبير من نفط كركوك يصدر من قبل الاقليم دون الرجوع الى الحكومة الاتحادية او التحقق من الإيرادات، والحكومة ليس لها علم بالكميات المصدرة، وبالتالي فان قرارات الحكومة بان كل الحقول في كركوك والمناطق الأخرى والمنشآت النفطية تسلم الى وزارة النفط لنستطيع الاستثمار".

 

وكانت وزارة النفط، أعلنت في وقت سابق، ان إقليم كردستان، ما زال يسيطر على بعض الحقول النفطية في كركوك، في وقت تصاعد تسعى فيه الحكومة الاتحادية للسيطرة على تصير النفط، وجهت بإيقاف الإقليم لتصدير النفط، كما أمتنعت إيران وتركيا، عن استقبال النفط المصدر من الاقليم، وأعلنت أن تعاملاتها النفطية ستتم مع بغداد حصرا.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
أخر الإضافات
هكذا هدد محمد بن سلمان الحريري وأجبره على الاستقالة
روحاني يضع شرطين لعودة العلاقات بين ايران والسعودية
بدء الاستعراض العسكري بيوم النصر في بغداد
الحشد الشعبي يواصل عمليات تحصين الحدود العراقية السورية
لا عودة للإرهاب مرّة أخرى
الخزعلي يدعو العبادي لتثبيت حقوق مجاهدي الحشد
اشتباكات قرب السفارة الامريكية في بيروت
عندما يكون الزحف حكوميا ورسميا
هذه الدول تمنح الإقامة لمن يشتري منزلا فيها!
ريال مدريد يسحق إشبيلية بخماسية وثنائية لرونالدو
“رويترز” تكشف: السعودية أدانت خطوة “ترامب” بشأن القدس لكنّها تعمل منذ أسابيع “سراً” على هذه الخطة
الامانة العامة لمجلس الوزراء تعلن تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد الاحد
العصائب: قرار منع الخزعلي دخول لبنان جاء اثر ضغوطات آل سعود على الحريري
يارالله يعلن إكمال تحرير الأراضي العراقية كافة
هيئة الحشد الشعبي تبدأ توزيع رواتب شهدائها في بغداد لشهري تشرين الثاني وكانون الاول غدا الاحد
الأكثر شعبية
فلكي مغربي يفتح طلاسم دانيال ويكشف مقتل حاكم الحجاز في مكة .. ولبنان تبكي زعيمها .. وسوريا أمام مصيرها خلال 3 أشهر .. اليكم التفاصيل
العصائب: قرار منع الخزعلي دخول لبنان جاء اثر ضغوطات آل سعود على الحريري
الحشد يشرع بتطهير الحدود العراقية السورية بطول 55 كم
ابنة صدام تنعى "عمها البطل"!
الصدر يجمد عمل كتلة الاحرار لـ 4 سنوات
هذه الدول تمنح الإقامة لمن يشتري منزلا فيها!
بن سلمان يشتري لوحة لدافنشي بـ 450 مليون دولار
رغم وعودها بالاعتراف بالدولة الكردية. بارزاني: هكذا تركتنا واشنطن نواجه "التهديد" وخيبت امالنا!
الحوثي: مقتل صالح يوم تاريخي ونشكر الله عليه
وزارة الداخلية اليمنية تعلن رسميًا مقتل علي عبد الله صالح
بعد فشل فتنة صنعاء ومقتل صاحبها مسيرة جماهيرية كبرى لابناء العاصمة
كاريكاتير.. البحر الميت عاصمة فلسطين
الحوثيون يعلنون السيطرة على قصر صالح وسط صنعاء
عندما يكون الزحف حكوميا ورسميا
خمس أشياء تخبرها عنك فصيلة دمك
مذبحة في فجر اسود.. قصي صدام والعقيد حسن العامري يعدمان في سجن "أبو غريب" الفي مواطن في يوم واحد!
تفاصيل الصفقة "القذرة".. الأكراد هرّبوا آلاف الدواعش من الرقة محملين بأسلحتهم وطائرات التحالف تنير لهم الطريق
بارزاني یخطط لتشكيل “تنظيم اجرامي” على غرار داعش
ثامر السبهان "الزعطوط " اختفى بعد مسيرة مليئة بالفشل
الخارجية تنتقد الأردن بعدم احترامها للعراقيين.. وعمان تحدد مصير "رغد صدام
فلكي مغربي يفتح طلاسم دانيال ويكشف مقتل حاكم الحجاز في مكة .. ولبنان تبكي زعيمها .. وسوريا أمام مصيرها خلال 3 أشهر .. اليكم التفاصيل
صحيفة لوموند الفرنسية: بماذا هدد ماكرون السعودية؟
فيضانات جارفة ومنطقة حرب جديدة.. توقعات “نوستراداموس” للعام 2018
واشنطن بوست: السعودية تعرضت لضربة مزدوجة من لبنان وسوريا خلال ساعات
العبادي يوجه "إهانة دبلوماسية" إلى ألمانيا
الحشد الشعبي: ابناء الشهيدة رنا العجيلي سيكونون أمانة في أعناقنا
العصائب: قرار منع الخزعلي دخول لبنان جاء اثر ضغوطات آل سعود على الحريري
موجة برد قادمة للعراق تبدأ الاربعاء المقبل
إلى أين يقود الشاب محمد بن سلمان المملكة المحافظة ؟!
جريدة لبنانية: التيار الصدري مقبل على تنشيط التوجه نحو الرياض، وقادته سيعملون على تلميع صورة السبهان في العراق !