بينت لجنة العمل والشؤون الاجتماعية النيابية، الثلاثاء، ان ثلاثة ملايين عامل اجنبي يعملون داخل العراق، محذرة من انجرار بعض هذه العمالة باتجاه العمل الاجرامي، لافتة الى توجهها لانهاء ملف هذه العمالة وتوفير فرص العمل للشباب العراقي.

وقال عضو اللجنة فاضل الفتلاوي ان “هناك احصائيات تؤكد وجود ثلاثة ملايين عامل اجنبي داخل العراق ويحصلون على فرص العمل المختلفة اغلبها في القطاع الخاص في حين لايحصل العامل العراي على اي فرصة للعمل بسبب وجود هذا العدد من الاجانب”.

واضاف الفتلاوي، ان “كل الامكانات موجودة لتوفير فرص العمل ولكن سوء الادارة والفساد وتراكمات السنوات الماضية دقت ناقوس الخطر من تزايد اعداد البطالة وانعدام فرص العمل لهم”.

وبين ان “لجنة العمل تتحرك لتشريع قوانين جديدة تقضي على الاعداد الكبيرة للعمالة الاجنبية لتوفير فرص عمل للشباب العراقي، اضافة الى ان تواجد الاجانب داخل العراق قد يسبب ارباكا امنياً من خلال توجههم نحو الاعمال الاجرامية”، مؤكدا أن “وزير العمل باسم عبد الزمان، زار محافظة البصرة وشدد على تطبيق القانون والزام الشركات على توفير 50% من فرص العمل للعراقيين”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here