اعلنت اللجنة المالية النيابية، السبت، عن اتفاقهما مع وزارة المالية على استلام مسودة موازنة العام المقبل في ايلول المقبل، مبينة ان موازنة 2020 ستحدث طفرة نوعية في الاقتصاد العراقي.
وقال عضو اللجنة حنين القدو  ان ” اللجنة المالية والوزارات الاتحادية مستمرة في الاجتماعات لبحث موازنة العام المقبل وما هي الاحتياجات الاساسية للحكومة”.
واضاف القدو، ان “اللجنة اتفقت مع وزارة المالية على تقديم الموازنة مطلع شهر ايلول المقبل على ان تتضمن تغييرات جذرية في النفقات العامة والاموال الاستثمارية والخدمية”.
واوضح ان “موازنة 2020 ستكون مختلفة تماما عن الموازنات السابقة وستكون مطابقة بشكل كبير مع البرنامج الحكومي لاحداث طفرة نوعية في الاقتصاد العراقي”، مشيرا إلى أن ” الموازنة ستكون الاعلى في تاريخ الموازنات بسبب توفر السيولة المالية بسبب ارتفاع اسعار النفط العالمية”

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here