أنضم البنك المركزي العراقي ،إلى عضوية هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الاسلامية (ايوفي AAOIFI).

وقال مدير المكتب الإعلامي للبنك المركزي العراقي أيسر جبار في بيان إلى أن” البنك المركزي العراقي حصل على عضوية هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الاسلامية (ايوفي)، مبيناً ان البنك أصبح بعضويته هذه جنبا الى جنب مع مجموعة من البنوك والمؤسسات المالية الاسلامية والسلطات الرقابية والاشرافية على المصارف وأسواق المال والتأمين والتمويل في مجموعة من الدول وضمن فئة “الجهات الرقابية والاشرافية” .

واشارالى ان البنك المركزي العراقي بعضويته في هيئة الايوفي يتمتع بجميع الحقوق والواجبات في الهيئة بما يخدم العلاقات المهنية والفنية التي تنعكس ايجابيا على عمل الصيرفة الإسلامية في العراق.

وايوفي هي إحدى أبرز المنظمات الدولية غير الربحية الداعمة للمؤسسات المالية الإسلامية، تأسست عام 1991م ومقرها الرئيس مملكة البحرين، ولها منجزات مهنية بالغة الأثر على رأسها إصدار 100 معيار حتى الآن في مجالات المحاسبة والمراجعة وأخلاقيات العمل والحوكمة بالإضافة إلى المعايير الشرعية التي اعتمدتها البنوك المركزية والسلطات المالية في مجموعة من الدول باعتبارها إلزامية أو إرشادية، كما تحظى الهيئة بدعم عدد من المؤسسات الأعضاء، من بينها المصارف المركزية والسلطات الرقابية والمؤسسات المالية وشركات المحاسبة والتدقيق والمكاتب القانونية من أكثر من 45 دولة، وتطبِّق معايير الهيئة حالياً المؤسسات المالية الإسلامية الرائدة في مختلف أنحاء العالم، والتي وفرت درجة متقدمة من التجانس للممارسات المالية الإسلامية على مستوى العالم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here